"الجديد".. جديد الصحافة العربية في لندن

الأربعاء 2013/11/27
أصحاب الصحيفة الجديدة تعاقدوا مع المصري وائل قنديل رئيسا للتحرير

لندن – تستعد شركة «فضاءات ميديا ليميتد» الإعلامية لإطلاق صحيفة عربية دولية تصدر قريبا في نسختيها الإلكترونية والورقية من العاصمة البريطانية (لندن)، تحمل اسم «الجديد»، وتنحاز إلى قضايا الأمة العربية، حسب الشركة المؤسِّسة.

وأصدرت شركة «فضاءات ميديا ليميتد» ومقرها لندن بيانًا صحفيًا، أكدت فيه أن «الصحيفة، والتي تحمل اسم «الجديد»، تأتي ضمن مشروع إعلامي متكامل»، متابعة أن «الصحيفة ليست بديلاً لأية وسيلة إعلامية قائمة، بل تأمل في أن تكمل وسائل الإعلام المهنية، وأن تغني المشهد الإعلامي العربي بما سوف تتميّز به».

وأوضحت أن «الصحيفة بنسختيها الورقية والإلكترونية تسعى إلى إتاحة الفرصة لتنوع الآراء والتوجهات في إطار الفضاء التواصلي العقلاني، وبانفتاح كامل على الأجيال الشبابية».

وأشارت إلى أن «الموقع الإلكتروني يعتمد وسائل الاتصال المتعددة المسموعة والمرئية، ويكيّف لغته وأدواته الصحفية بموجبها، وسيكون له نشاط مستقل يشمل مجالات السياسة والاقتصاد والثقافة والفنون والرياضة».

يذكر أن القائمين على المشروع اختاروا الصحفي المصري وائل قنديل رئيسًا لتحرير الصحيفة، والذي كان يشغل مدير تحرير جريدة الشروق المصرية (جريدة خاصة مستقلة)، والصحفي الأردني أمجد ناصر مديرًا لتحريرها، حسب البيان.

يشار إلى أن «فضاءات ميديا ليميتد» شركة تجارية انطلقت في أواخر عام 2013 برأس مال خاص من لندن في المملكة المتحدة.

وتطمح «فضاءات ميديا ليميتد»، حسب تصريحات مؤسسيها، إلى الريادة في عالم الإنتاج الإعلامي وإدارة وسائل الإعلام وخدمات التواصل الاجتماعي، مع استكشاف آفاق جديدة لنشر المعرفة وفتح قنوات اتصال أكثر رقيًا وفاعلية بين المستخدمين، بمختلف الوسائل المتاحة، سواءً الإلكترونية أو التقليدية كالمقروءة والمرئية والمسموعة.

18