الجزائر تقرر ترحيل مئات المهاجرين الأفارقة

الجمعة 2016/03/04
استقبال 16 ألف مهاجر أفريقي فروا من النزاعات خلال 2015

الجزائر - قال مسؤول جزائري، الخميس، إن بلاده قررت ترحيل 700 مهاجر من عدة جنسيات أفريقية، يتواجدون بمدينة ورقلة (800 كلم جنوب العاصمة) بعد مقتل شاب جزائري على يد نيجيري.

وأكد سعيد بوجيل، محافظ ورقلة للإذاعة الرسمية “سنشرع بترحيل 700 شخص من جنسيات أفريقية مختلفة، يقيمون بالجزائر بطريقة غير شرعية، إلى مركز استقبال بتمنراست (حدودية مع مالي والنيجر) ريثما يتم ترحيلهم إلى بلدانهم الأصلية”.

وأوضح أن “القرار اتخد بعد المناوشات التي شهدتها المدينة، الأربعاء، والتي اندلعت عقب مقتل مواطن من حي سعيد عتبة بورقلة على يد رعية نيجرية، والتي أدت إلى إصابة 8 رعايا من بلدان أفريقية بجروح، وعملية الترحيل ستستغرق ثلاثة أيام”.

وقالت وسائل إعلام محلية، إن حي سعيد عتبة بمدينة ورقلة، شهد مواجهات بين سكان محليين ومهاجرين أفارقة بعد حادثة مقتل شاب من المنطقة على يد رعية من دولة النيجر.

وقال وزير الداخلية، نور الدين بدوي، أمام البرلمان مطلع العام، إن بلاده استقبلت، خلال 2015 فقط أكثر من 16 ألف مهاجر أفريقي، فروا من النزاعات، نصفهم من النساء والأطفال.

4