الجزيرة الإماراتي يتحدى الفتح السعودي في أبطال آسيا

تتجدد المواجهات بين الأندية السعودية والإماراتية بإقامة أربع مباريات جديدة في اليومين المقبلين مع بداية النصف الثاني من مشوار دور المجموعات بدوري أبطال آسيا لكرة القدم الاثنين.
الاثنين 2017/04/10
مستعدون لتحد جديد

دبي - دارت الشهر الماضي أربع مباريات بين الأندية السعودية والإماراتية ضمن منافسات الجولة الثالثة من دور المجموعات، وستتكرر نفس المواجهات في الجولة الرابعة لكن على أرض الفريق الآخر ضمن منافسات دور المجموعات بدوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وانتهت ثلاث مباريات بالتعادل مقابل فوز سعودي وحيد لكن المثير أن هذا الانتصار كان من نصيب الفتح الذي يحتل المركز 12 بالدوري السعودي وبنتيجة 3-1 على الجزيرة الذي بات على أعتاب إحراز لقب الدوري الإماراتي. ويتقدم الجزيرة بـ8 نقاط على أقرب منافسيه في الإمارات قبل أربع جولات فقط على نهاية المسابقة.

ولذلك قد يبدأ الجزيرة بالتركيز على منافسات دوري الأبطال بعدما أراح مدربه هينك تين كات العديد من اللاعبين الأساسيين في المباريات السابقة. ويملك الفتح أربع نقاط من ثلاث مباريات بالمجموعة الثالثة ويحتل المركز الثالث وبفارق نقطة واحدة عن لخويا القطري وثلاث نقاط عن استقلال خوزستان الإيراني المتصدر، بينما لا يملك الجزيرة أي نقطة.

وسيلعب لخويا على أرضه أمام استقلال خوزستان في أول مباراة للفريق بعد ضمان إحراز لقب الدوري القطري الخميس الماضي. وقال نادي لخويا في موقعه على شبكة الإنترنت عقب الفوز باللقب “تحت شعار لا وقت للراحة استأنف لخويا المران استعدادا لمواجهة استقلال خوزستان”.

وتستعد كرة القدم الإماراتية لتتويج الجزيرة بطلا للدوري للمرة الثانية في تاريخه، مع بقاء 4 جولات فقط على نهاية دوري الخليج العربي للمحترفين، واحتياج الفريق إلى 4 نقاط لاحتضان درع المسابقة التي لم يحصل عليها طوال تاريخه سوى مرة واحدة وكانت موسم 2010-2011.

الريان القطري يخوض اختبارا صعبا ومهما يواجه خلاله فريق بيروزي الإيراني ضمن الجولة الرابعة من المجموعة الرابعة

ويتوقع كثيرون أن يكون تتويج الجزيرة في الجولة 23 المقبلة من دوري الخليج العربي عندما يستضيف الشباب ويخرج الأهلي مطارده المباشر للقاء مستضيفه الوحدة، وذلك لأن فوز الجزيرة وتعثر الأهلي بالتعادل أو بالخسارة يعنيان تتويج الجزيرة مباشرة دون انتظار نتائج الجولات الثلاث المتبقية.

ومن ناحية أخرى يترقب عشاق كرة القدم العربية صراعا جديدا بين العين الإماراتي والأهلي السعودي في ظل تنافسهما على قمة المجموعة الثالثة ضمن الجولة الرابعة من دور المجموعات بدوري أبطال آسيا.

وتعادل العين، الذي بلغ نهائي دوري الأبطال العام الماضي، بنتيجة 2-2 في ضيافة الأهلي ليصبح رصيده خمس نقاط ويحتفظ بفارق نقطتين عن حامل لقب الدوري السعودي.

وقال زوران ماميتش مدرب العين، الذي كان يقود النصر السعودي في وقت سابق من الموسم الجاري عقب الفوز 5-2 على الظفرة بالدوري، “في اعتقادي مواجهة الأهلي ستكون مختلفة تماما عن مباراة الظفرة”.

وأضاف “الفريق السعودي أقوى من منافسنا وكذلك المسابقة التي سنخوض فيها التحدي المقبل على مستوى القارة”. وأخرج ماميتش صانع لعبه عمر عبدالرحمن “عموري” بعد نهاية الشوط الأول بعد التقدم 3-1 الخميس الماضي، لكن المدرب أكد أنه قرر فقط إراحة أفضل لاعب في آسيا العام الماضي.

وقال ماميتش “عموري خاض أكثر من 40 مباراة إلى جانب مباراتين دوليتين مؤخرا دون أي توقف بما في ذلك السفر إلى أستراليا (مع منتخب الإمارات) ما يعني أنه في حاجة إلى قسط من الراحة”.

وسيكون الأهلي الإماراتي في ضيافة التعاون السعودي في مباراة مؤثرة شعارها التنافس من أجل التأهل. وتعادل الفريقان دون أهداف الشهر الماضي في دبي ليصبح رصيد كل فريق أربع نقاط مقابل ست نقاط لاستقلال طهران الإيراني.

ومن جانبه أكد غانم الهاجري رئيس نادي العين، أن مباراة الفريق أمام أهلي جدة السعودي "تمثل تحديا خاصا". وقال الهاجري في تصريحات صحافية “فريق العين بلغ أعلى درجات الوعي والمسؤولية والرغبة القوية في الظهور المشرّف باسم الإمارات في البطولة الآسيوية، والمدرب الكرواتي زوران ماميتش قاد اللاعبين للوصول إلى مرحلة عالية من الجاهزية الذهنية لاستحقاقات الفريق في مراحل مقبلة على جميع الأصعدة”.

وأضاف “مواجهة الثلاثاء مهمة وتمثل تحدّيا خاصا بين فريقين كبيرين على صدارة المجموعة الثالثة، وندرك جيدا أن مباريات دوري أبطال آسيا دائما ما تتطلب جهودا مضاعفة وتركيزا كبيرا كونها ليست سهلة”.

ويخوض فريق الريان القطري اختبارا صعبا ومهما حيث يواجه فريق بيروزي الإيراني على ملعب أزادي الشهير بطهران وذلك في مباريات الجولة الرابعة من المجموعة الرابعة للبطولة.

ويدخل الريان مباراة بيروزي متصدرا المجموعة الرابعة برصيد 6 نقاط جمعها من الفوز في مباراتيه على الوحدة الإماراتي وبيروزي في الدوحة والخسارة من الهلال في الرياض ويأتي بعده في الترتيب فريق الهلال برصيد 5 نقاط الذي سيواجه الوحدة الإماراتي ثم بيروزي 4 نقاط.

ويسعى فريق الريان لتحقيق الانتصار في المواجهة الإيرانية للبقاء في قمة المجموعة خاصة وأن الفريق الملقب بـ”الرهيب” نجح في لقاء الذهاب في تحقيق انتصار عريض عزز أداءه المقنع وأكد من خلاله تفوقه وظهوره بشكل مغاير في المغامرات الآسيوية هذا العام.

22