الجزيرة يبحث عن وصافة الدوري الإماراتي

تفتتح المرحلة الـ25 قبل الأخيرة من الدوري الإماراتي لكرة القدم، بإجراء لقاءات حماسية على غرار مواجهة الجزيرة والشباب والذي يبحث من خلالها فريق الجزيرة على مركز الوصافة.
الجمعة 2015/05/01
الجزيرة يرغب في البقاء وراء العين البطل

دبي - يبحث الجزيرة عن ضمان مركزه الثاني رسميا عندما يستضيف الشباب الثالث اليوم الجمعة في افتتاح المرحلة الـ25 قبل الأخيرة من الدوري الإماراتي لكرة القدم.

يلعب اليوم أيضا، الأهلي مع الوحدة، والعين مع بني ياس، والنصر مع اتحاد كلباء، ويوم غد السبت يلعب عجمان مع الإمارات، والفجيرة مع الوصل، والظفرة مع الشارقة.

ومع إحراز العين اللقب وضمان المركز الأول المؤهل للمشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل وهبوط اتحاد كلباء وعجمان إلى الدرجة الثانية، أصبح صراع المركزين الثاني والثالث بطولة بحد ذاته.

وتمتلك الإمارات مقعدين ونصفين في دوري أبطال آسيا، حيث يتأهل تلقائيا بطلا الدوري والكأس، في حين يلعب صاحبا المركزين الثاني والثالث دور تمهيدي قبل التأهل إلى دور المجموعات. وقد يصبح الحصول على المركز الرابع مغريا في حال إحراز العين للقب الكأس، وعندها يصبح التأهل للبطولة القارية متاحا لأول أربعة فرق في ترتيب الدوري.

وأكد الجزيرة (48 نقطة) أنه لن يتنازل عن المركز الثاني بعدما تخطى عقبة الشارقة الصعبة 2-1 في الجولة الأخيرة، وهو سيضمن الوصافة رسميا وبالتالي مشاركته في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل إن كان بالتأهل تلقائيا أو خوض دور تمهيدي في حال فوزه اليوم على الشباب (45 نقطة).

ويمتلك الجزيرة أفضل ثنائي مهاجم في الدوري هما المونتينغري ميركو فوسينيتش وعلي مبخوت اللذان سجلا 49 هدفا منهم 25 للأول الذي يتصدر ترتيب الهدافين وأصبح المرشح الأقوى لتجريد مهاجم العين الغاني أسامواه جيان من لقبه المفضل الذي ناله في آخر ثلاث سنوات.

ولن يكون فوسينيتش متواجدا اليوم بسبب الإيقاف، كما هو حال البوركينابي جوناثان بيتروبيا وخميس إسماعيل، مما يتطلب من مبخوت بذل مجهود مضاعف مع الأرجنتيني مانويل لانزيني لقيادة الجزيرة لتحقيق طموحه.

ويلعب الشباب الذي لا يمتلك سوى خيار الفوز بصفوف مكتملة وهو سيعتمد مجددا على الرباعي الأجنبي المؤلف من التشيلي كارلوس فيلانويفا والأوزبكستاني عزيز بيك حيدروف والبرازيلي إدغار برونو والمولدافي لوفانور هنريكي.

أكد إيريك غيريتس مدرب فريق الجزيرة الإماراتي أن فريقه يخوض لقاء الشباب رافعا شعار “لا بديل عن الفوز”، لضمان الحفاظ على المركز الثاني في قائمة ترتيب الدوري حتى نهاية الموسم.

مع إحراز العين اللقب وهبوط اتحاد كلباء وعجمان، أصبح صراع المركزين الثاني والثالث بطولة في حد ذاته

وقال غيريتس في مؤتمر صحفي ضمن الاستعداد للقاء إن “غياب الثلاثي ميركو فوسينيتش وجوناثان بيترويبا وخميس إسماعيل لن يؤثر سلبا على فرص فريقه في الفوز بنقاط هذه المباراة الهامة التي سيعني الفوز بها ضمان الاحتفاظ بمقعد الوصافة حتى نهاية الدوري”.

وأضاف غيريتس “على الرغم من غياب اللاعبين الثلاثة إلا إنني واثق من قدرتنا على تعويض هذه الغيابات وعلى الدفع بتشكيلة قادرة على تقديم أفضل مستوى ممكن وعلى القتال من أجل الحصول على النقاط كاملة”.

وشدد المدرب على أن فريقه لم يفقد الحافز بعد أن حسم العين لقب الدوري قبل نهاية المسابقة بثلاث جولات، وقال “فوز العين بالدوري لن يجعلنا نفقد الحافز لنلعـب بتركيز وبروح قتالية، العين فـاز بالدوري لأنه كان الفريق الأفضل ولأنه جمع العدد الأعلى من النقاط، فزنا عليهم في ملعبنا وقدمنا مستوى جيدا للغاية في ملعبهم لكننا لم نوفق في العودة من هناك بالنقاط الكاملة، أهنئ العين بلقب الدوري وسنكون جاهزين للمنافسة على اللقب بشكل أفضل في الموسم المقبل”.

ويخوض الوحدة الرابع (43 نقطة) مهمة في غاية الصعوبة أمام الأهلي الخامس (37 نقطة) الذي ما زال يملك بصيص أمل في تجريد ضيفه اليوم من مركزه شرط عدم حصوله على أي نقطة من مباراتين.

ويستضيف العين البطل (56 نقطة) بني ياس الثامن (32 نقطة) في مباراة تشكل خير تحضير للأول لمباراته المقبلة مع نفط طهران الإيراني يوم الأربعاء المقبل ضمن منافسات المجموعة الثانية لدوري أبطال آسيا.

ووصف لويس غارسيا المدير الفني لفريق بني ياس الإماراتي نظيره العين بأنه “فريق قوي وهو بمثابة ريال مدريد أو برشلونة الإمارات”.

وأضاف غارسيا “سوف نلتقي العين اليوم الجمعة، ونحن ندرك أنه سيلعب وهو مرتاح بعد أن حصل على لقب الدوري رسميا، لهذا الفوز عليه سيكون أكبر تحدي”.

وستكون المباريات المتبقية هامشية ولتحسين المراكز في منطقة الوسط ليس إلا حين يلعب النصر الخامس (36 نقطة) مع اتحاد كلباء الأخير (10 نقاط)، وعجمان الثالث عشر (15 نقطة) مع الإمارات الحادي عشر (24 نقطة)، والفجيرة التاسع (29 نقطة) مع الوصل السابع (36 نقطة) والظفرة الثاني عشر (23 نقطة) مع الشارقـة العاشر (24 نقطة).

22