الجمع بين الأنشطة الحركية والفكرية يحسّن الذاكرة

الأنشطة الحركية تسهم في تحسين القدرة على الانتباه على المدى القصير والقدرة على التذكر على المدى الطويل، خاصة مع التقدم في العمر.
الأحد 2019/06/02
المزج بين التمارين الرياضية والذهنية يساعد على تنشيط المخ

برلين - يساعد المزج بين التمارين الرياضية والذهنية على تنشيط المخ وتحسين مهاراته، حتى مع التقدم في السن.

قال البروفيسور غونتر إيكرت إنه يمكن الحفاظ على توازن القدرات الذهنية من خلال المواظبة على ممارسة الرياضة، خاصة رياضات قوة التحمل مثل المشي وركوب الدراجة الهوائية.

وأوضح أستاذ الوقاية الصحية الألماني أن رياضات قوة التحمل تعمل على تحسين سريان الدم في المخ من ناحية وزيادة إفراز هرمونات النمو وبناء خلايا عصبية جديدة من ناحية أخرى. وبالتالي تسهم الأنشطة الحركية في تحسين القدرة على الانتباه على المدى القصير والقدرة على التذكر على المدى الطويل، خاصة مع التقدم في العمر.

وأشار إيكرت إلى أن الرياضة تساعد في الوقاية من الخرف؛ حيث يشتمل المخ على “ينبوع شباب” يقوم بإنشاء خلايا عصبية جديدة. ويمكن تنشيط هذا الينبوع من خلال عمليات التعلم والأنشطة الحركية.

ومن المثالي الجمع بين الطريقتين، أي ممارسة بعض التمارين الذهنية أثناء المشي كإجراء عمليات حسابية في المخ أو تهجي حروف بعض الكلمات بالعكس.

وأثبتت دراسات لسنوات أن الرياضة تؤثر بشكل إيجابي على تنمية القدرات المعرفية. وصنف مدربو اللياقة مجموعة من التمارين الرياضية التي يمكن أن تساعد في تقوية القدرات المعرفية والإدراكية. ومن بين هذه الرياضات، الركض لمسافات طويلة أو متوسطة وهو الأمر الذي يقوي القدرات المعرفية.

وقد أظهرت دراسة لمجموعة من العلماء وجود علاقة بين ظهور خلايا عصبية جديدة والركض الذي يعتبر كغيره من الرياضات الّتي تعمل على مقاومة الأمراض وتقوية مناعة الجسم لمقاومة الأمراض بشكلٍ عام، وهذا ما يجعل الجسم قويّاً وصحيّاً.

وتساعد رياضة نط الحبل على فقدان الوزن مع اتباع نظام غذائي صحي كما تؤثر هذه الرياضة بشكل إيجابي على عمل الدماغ.

كما يمكن ممارسة تمارين الملاكمة مع الظل، عن طريق التخيل والتصور أي تخيل الخصم أمامنا في معركة حقيقية وتعلم هذه الرياضة كيفية التركيز، كما تقوم بتنشيط الدماغ على أكمل وجه.

ويوصي المدربون بالقيام بحركات رياضية مختلفة ومتنوعة في فترات متقطعة لإكساب الدماغ رد فعل قوي.

ولأن رفع الأثقال مهارة تعلم فن المثابرة والقدرة على التغلب على المشقة وتحدي الذات، فهي تساهم في تنشيط الدماغ وتعزيز انتباهه وتركيزه على مختلف المهمات. ولا ينصح القيام بهذه التمارين أكثر من مرة واحدة في الأسبوع لأنها قد تولد الضغط.

18