الجمل بدل الحصان وحدة قياس قوة سيارة نيسان الجديدة

الأربعاء 2017/03/08
وحدة قيس جديدة

أبوظبي - كشفت شركة نيسان موتورز اليابانية التابعة للشرق الأوسط الستار، مؤخرا، عن وحدة قياس جديدة لقوة السيارة تعتمد على الجمل بدل الحصان.

وأفادت التقارير الإعلامية بأن هذا المؤشر لا يدل فقط على قدرة المحرك وإنما يدل أيضا على قدرات السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات للسير على الطرقات الصحراوية في منطقة الشرق الأوسط، خصوصا وأن قوة المحرك لوحدها غير كافية لتحقيق أداء جيد.

ومثلما يمكن قياس قوة المحرك بطريقة علمية، تشكل قوة الجمل مؤشرا على قياس مستوى ملاءمة السيارة للعمل وسط الظروف الصحراوية، وهي صيغة مثبتة علميا لقياس قدرة سيارة ما على سلك الطرق الصحراوية الوعرة، وذلك بطريقة دقيقة وقابلة للتكرار.

وبحسب بعض المواقع الإخبارية تقول شركة نيسان إن الوحدة الجديدة لقياس قوة السيارات في الصحراء هي “أكثر دقة، وبما أن الجمل يعرف بسفينة الصحراء.. فقد وقع عليه الاختيار بطبيعة الحال”.

وجاءت الفكرة نتيجة الاهتمام الكبير بالسيارات رباعية الدفع في منطقة الخليج. ولتوضيح الفكرة فإن قوة الحصان تعني وحدة قياس لقدرة محركات السيارات وتعود بداياتها إلى القرن الثامن عشر على يد المهندس الاسكتلندي جيمس وات الذي أراد مقارنة قوة الخيول بقوة المحركات البخارية التي جاءت لتحل مكانها. أما قوة الجمل فهي وحدة لقياس قدرة السيارات على الرمال، فقد اعتمدت بعد اختبارات واسعة النطاق على حركة الجمال في الصحراء.

وقد تعاون مهندسو نيسان مع علماء في مجال المترولوجيا (علم دراسة القياسات) بهدف تحديد وإيجاد طريقة لقياس مفهوم قوة الجمل.

وتتلخص الصيغة كما يلي: قوة الجمل هي عبارة عن نسبة تغير الطاقة الكامنة، بينما نسير صعودا بعكس المنحدر وذلك انطلاقا من سرعة محددة عند نقطة الانطلاق.

وقد تم تقديم الورقة العلمية المتعلقة بقوة الجمل إلى هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس لاعتمادها كخطوة أولية.

17