الجيش الإسرائيلي يشن غارات على موقع لحماس لليوم الثاني

طائرات إسرائيلية تقصف بنية تحتية تابعة لحماس في قطاع غزة ردا على إطلاق بالونات حارقة من القطاع.
السبت 2020/01/18
لا إصابات خلال الاستهداف

غزة ـ قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن طائرة مروحية قصفت نفقا في قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي ردا على إطلاق بالونات حارقة من القطاع.

وقال بيان الجيش الإسرائيلي أن "مروحية هجومية إسرائيلية استهدفت بنى تحتية تستخدم لأنشطة تحت الأرض من قبل منظمة حماس الإرهابية في شمال قطاع غزة".

وأضاف البيان أن الغارة جاءت ردا على بالونات ألصقت بها عبوات متفجرة وأطلقت عبر الحدود خلال النهار.

وأكد مسؤول فلسطيني في القطاع أن الغارة أصابت قاعدة تعود للجناح العسكري لحماس، لكن لم يتم الإبلاغ عن إصابات.

وكان الجيش الإسرائيلي شن مساء الأربعاء غارات على مواقع لحركة حماس في غزّة ردّا على إطلاق أربعة صواريخ من القطاع الفلسطيني باتجاه جنوب الدولة العبرية، واعترض اثنين منها نظام "القبة الحديدية".

وأفاد شهود عيان في غزة أنّ القصف الإسرائيلي طال قاعدة لحماس قريبة من شاطئ البحر دون أن يوقع إصابات.

وخاضت إسرائيل ثلاث حروب مع حماس والمجموعات المسلحة المتحالفة معها في غزة منذ 2008.

وتدور حاليا جهودا لإنجاز التهدئة في قطاع غزة، حيث كشف قائد المنطقة الجنوبية في الجيش الإسرائيلي الجنرال هرتسي هاليفي في حديث سابق مع صحيفة “يديعوت أحرنوت” عن جهود تبذل حاليا لإنجاز التهدئة مع حماس في قطاع غزة.

وقال هاليفي إن التهدئة مع الحركة في غزة قرار صحيح للحكومة الإسرائيلية، وأضاف أن “هناك فرصة لإرسال رسالة للعالم بأن إسرائيل مستعدة، وتريد أن يكون الوضع في قطاع غزة أفضل مما هو عليه اليوم، بحيث يمارس الفلسطينيون تأثيرهم على المنظمات العسكرية لتخفيض معدلات العنف والمواجهات المسلحة”.