"الجيش السوري الإلكتروني" يقرصن حسابات أوباما على تويتر

الأربعاء 2013/10/30
من يحاول نشر تغريدات على حساب أوباما يحول إلى صفحة "الحقيقة السورية"

واشنطن- أقدم «الجيش السوري الإلكتروني» على قرصنة حسابات مرتبطة بالرئيس الأميركي باراك أوباما على موقع «تويتر» الاجتماعي.

وأفادت شبكة (سي بي إس) الأميركية أن موقع وحساب BarackObama.com على تويتر تعرضا لقرصنة خلال فترة وجيزة يوم الاثنين، إذ تمكنت مجموعة يطلق عليها اسم «الجيش السوري الإلكتروني» مــن قــرصنتهما.

وأوضحت أن كل من يحاول نشر تغريدات على حساب @BarackObama كان يحول إلى صفحة تخص مستخدما باسم «الحقيقة السورية» على موقع يوتيوب مشاهد عنيفة مما يجري في سوريا. فيما نشر حساب يخص «الجيش السوري الإلكتروني» تغريدات عدة مناهضة لأوباما ومن بينها أن «أوباما لا يجد أية مشكلة أخلاقية في التجسس على العالم، ولذا أخذنا على عاتقنا رد الخدمة».

يشار إلى أن ما قرصن يخص منظمة «من أجل العمل»، التي لا تتوخى الربح والتي انطلقت خلال حملة إعادة انتخاب أوباما، ولا صلة لها بحساب البيت الأبيض الرسمي على تويتر أو موقع البيت الأبيض الرسمي.

وكان «الجيش السوري الإلكتروني» عطّل يوم الأحد الماضي جملة من المواقع الإلكترونية الهامة القطرية، من ضمنها عدة مواقع إخبارية قطرية، ومواقع حكومية، بالإضافة إلى موقع «غوغل» الخاص بالنطاق القطري»google.com.qa». ويذكر أن هذه المجموعة سبق وقرصنت حسابات ومواقع عدة صحف وإذاعات ووكالات إعلام عالمية.

19