الجيش الليبي يحرر منطقة العزيزية من الميليشيات الإسلامية

السبت 2015/04/04
الجيش الليبي يحقق تقدما في عملية استعادة العاصمة طرابلس

طرابلس - قالت مصادر متطابقة إن اشتباكات عنيفة شهدتها بلدة العزيزية جنوب غرب طرابلس، أمس الجمعة، بين قوات الجيش الليبي وتشكيلات مسلحة تساندها ميليشيات “فجر ليبيا” بعد معارك كر وفر كانت شهدتها المنطقة في الآونة الأخيرة.

وأعلن بيان حمل توقيع غرفة عمليات الجيش الليبي في المنطقة الغربية، أن قوات الجيش الليبي مدعومة بسلاح الجو حررت منطقة العزيزية من ميليشيات “فجر ليبيا الإرهابية”، كما وصفها البيان. وجاء في البيان “إن القوات المساندة مدعومة بوحدات الجيش الليبي وسلاح الجو الليبي تدخل مدينة العزيزية وتحررها”.

ودعت الغرفة في بيانها “كل العسكريين ضباط وضباط صف وجنود وكل الليبيين” إلى الاستعداد “للقيام بواجبهم الوطني بالالتحام بباقي وحدات الجيش والقوة المساندة لها القادمة من خارج طرابلس لتحريرها”.

وكانت قوات تابعة لـ”فجر ليبيا” انسحبت من محور العجيلات إلى العزيزية في وقت سابق لصد الهجمات الشرسة التي ينفذها الجيش الوطني بقيادة الجنرال خليفة حفتر.

وفي وقت سابق سيطرت قوات الجيش على كامل منطقة ورشفانة غرب طرابلس، وتمركزت عند كوبري منطقة الزهراء أولى أحياء غرب العاصمة.

وذكرت مصادر في طرابلس أن مسلحي “فجر ليبيا” انسحبوا من عدة نقاط تفتيش وأماكن تمركز ومقرات حكومية بالعاصمة طرابلس بعد وصول قوات الجيش الليبي لتخومها. وأشادت حكومة عبدالله الثني، بتقدم قوات الجيش في ضواحي العاصمة طرابلس، وقالت، في بيان سابق لها، إن “تقدم قوات الجيش يمثل انطلاقة لـتحرير مدينة طرابلس”.

وطالبت الحكومة “الجيش الليبي باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتأمين المنشآت والأفراد في العاصمة كما طالبت السكان بالامتثال للتعليمات التي تصدر عن الرئاسة العامة لأركان الجيش الليبي”.

2