الجيش اليمني يحرز تقدما نحو مواقع الحوثيين في مأرب

السبت 2015/09/26
معارك عنيفة لاستكمال السيطرة على مأرب

صنعاء - أحرز الجيش اليمني مسنوداً بالمقاومة الشعبية، السبت، تقدما باتجاه مواقع جديدة كانت في قبضة الحوثيين وقوات الجيش الموالي للرئيس اليمني السابق علي صالح بمحافظة مأرب (173 كم ) شمال شرق العاصمة صنعاء.

وقالت مصادر صحفية إن الجيش والمقاومة الشعبية أحرزا تقدما باتجاه منطقة حمة المصارية في الجبهة الغربية بعدما شنا هجوما على المنطقة صباح السبت.

وأضافت بأنهما أحرزا تقدما آخر في منطقة "ذات الرا" غرب مأرب، وأسروا العشرات من الحوثيين وقوات صالح كما غنموا العديد من العربات العسكرية والأسلحة.

وبحسب المصادر، فإن مواجهات عنيفة لا تزال مستمرة بين الطرفين في الجبهة الغربية والجنوبية للمحافظة، ويستخدم فيها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

وأشارت المصادر إلى أن طائرات الأباتشي شنت هجوما عنيفا على مواقع الحوثيين في تلك الجبهات، مخلفة أضرارا مادية وبشرية كبيرة في صفوفهم.

وكان الجيش الوطني والمقاومة الشعبية قد أطلقا خلال الشهر الجاري عملية برية واسعة بدعم من قوات التحالف العربي لتحرير أطراف المحافظة من الحوثيين وقوات صالح.

وأكد من جهته، الأمين العام للأمم المتحدة، على خطورة الأوضاع الإنسانية المتدهورة، وسقوط ضحايا من المدنيين في اليمن، جراء استمرار القتال بين قوات التحالف وجماعة الحوثيين منذ أكثر من 5 شهور.

وخلال اجتماعه مع أمير الكويت الشيخ "صباح الأحمد الجابر الصباح"، الجمعة، على هامش افتتاح أعمال قمة التنمية المستدامة بالمقر الدولي للمنظمة الدولية في نيويورك، جدد كي مون تأكيده "عدم وجود حل عسكري للأزمة في اليمن"، محذرًا من تداعيات استمرار الوضع الحالي على المدنيين.

1