الجيش يلاحق آخر جيوب داعش في العراق

الأحد 2017/12/31
القضاء على 60 عنصرا من داعش

الموصل (العراق)- أعلن مصدر في قيادة عمليات نينوى الأحد مقتل 60 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" جنوب الموصل (كلم شمال بغداد).

وقال المصدر في تصريحات صحافية إن "قوة مشتركة من الجيش والشرطة الاتحادية المحلية والحشد الشعبي نفذت عملية اقتحام الجزرة الوسطية التي تربط بين قريتي الشميسات والبو سيف في الساحل الأيسر جنوبي الموصل والتي كانت تضم نحو 100 داعشي مع أسلحتهم ومحاصرتهم منذ ليلة أمس وبدأت خطة مداهمة الجزرة حيث تم قتل 60 داعشيا واعتقال العشرات منهم وهروب عدد قليل منهم بإتجاه منطقة يارمجا الشرقية".

وأشار إلى أن "البحث مازال جاريا عن الهاربين حتى هذه الساعة، علما بأن الدواعش كانوا يعتزمون شن هجوم موسع يستهدف الموصل من جهتي الشرق والجنوب لكن العملية تمت بدحر التنظيم الإرهابي على الفور".

وأفاد مصدر أمني عراقي، الأحد، بأن 3 مدنيين قتلوا وأصيب 12 آخرون بجروح بهجوم مسلح شنه عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي جنوبي محافظة صلاح الدين شمالي البلاد.

وأوضح الملازم في شرطة صلاح الدين نعمان الجبوري أن "مسلحين من تنظيم داعش يستقلون سيارة مدنية هاجموا عددا من المدنيين ضمن منطقة الفرحاتية شمال غرب قضاء بلد جنوبي صلاح الدين".

وأضاف الجبوري أن "الهجوم خلف 3 قتلى و12 مصابا"، مبينا أن "المسلحين لاذوا بالفرار عقب تنفيذ الهجوم".

وكان تنظيم "داعش" قد خسر في سبتمبر الماضي، آخر معقل له في صلاح الدين وهو الشطر الشرقي من قضاء الشرقاط شمالي المحافظة وذلك خلال حملة عسكرية استمرت ثلاثة أيام، قبل أن يطرد بعدها من اغلب معاقله بالبلاد.

وتقول القيادات العسكرية العراقية إن تنظيم "داعش" الإرهابي بات يعتمد على نحو متزايد على الهجمات الخاطفة التي كان يعتمدها قبل سيطرته على ثلث مساحة العراق في 2014.

1