الحالة البدنية لنيمار تشهد تحسنا ملموسا

فريق باريس سان جرمان يؤكد  في بيان مقتضب أن اللاعب البرازيلي حقق تطورا مرضيا في تعافيه من الإصابة بكسر في "مشط" القدم وبدأ في التحرك والمشي.
الثلاثاء 2018/05/01
خطوة مهمة في مشوارالتعافي

ريو دي جانيرو- أكد نادي باريس سان جرمان الفرنسي لكرة القدم أن نجمه البرازيلي نيمار دا سيلفا قطع خطوة مهمة في مشوار تعافيه من الإصابة التي لحقت به مؤخرا في القدم اليمنى، وبدأ في التحرك والمشي، بعد أن كان ذلك غير مسموح به في الفترة الأخيرة.

وأكد باريس سان جرمان في بيان مقتضب أن اللاعب البرازيلي حقق تطورا مرضيا في تعافيه من الإصابة بكسر في “مشط” القدم وبدأ في التحرك والمشي. وأشرف رودريغو لاسمار، طبيب المنتخب البرازيلي الأول لكرة القدم، برفقة إيريك رولاند، طبيب باريس سان جرمان، على الفحوصات الأخيرة التي أجريت لنيمار السبت الماضي وأثبتت وجود تحسن في حالته البدنية.

وخضع نيمار لإجراء عملية جراحية في الثالث من مارس الماضي، بعد أن تعرض لإصابة خلال إحدى مباريات الدوري الفرنسي جمعت بين باريس سان جرمان ومنافسه أولمبيك مارسيليا. ومنذ ذلك الحين، يخضع اللاعب البرازيلي للعلاج في منزله بمدينة ريو دي جانيرو. وكان نيمار قد أكد في وقت سابق أنه ينوي العودة للتدريبات في 17 مايو الحالي، أي قبل شهر واحد تحديدا من المباراة الأولى للبرازيل في بطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وتلعب البرازيل في المجموعة الخامسة بالمونديال، وتخوض مباراتها الأولى في البطولة أمام سويسرا في 17 يونيو المقبل، ثم تواجه كوستاريكا بعد خمسة أيام من ذلك التاريخ، وتختتم مبارياتها في الدور الأول بمواجهة صربيا في الـ27 من نفس الشهر.

23