الحالمون في حماية شركات التكنولوجيا

الجمعة 2017/11/03
أكثر من 100 شركة تكنولوجية تقف أمام جهود ترامب لإنهاء برنامج DACA

واشنطن – وقعت كل من شركة غوغل ومايكروسوفت وفيسبوك وأكثر من 100 شركة تكنولوجية أخرى على اتفاق جديد للوقوف أمام جهود الرئيس الأميركي دونالد ترامب لإنهاء برنامج DACA.

ويسمح البرنامج ببقاء المهاجرين غير الشرعيين الذين قدموا إلى الولايات المتحدة أثناء الطفولة.

وقدمت الشركات يوم الأربعاء دعما للبرنامج الذي يوفر الحماية للمهاجرين غير الموثقين الذين جاؤوا إلى الولايات المتحدة أطفالا، ويشار إليهم أحيانا باسم الحالمون Dreamers.

وقالت إدارة ترامب في سبتمبر إنها ستضع نهاية لهذا البرنامج الذي تم وضعه أثناء فترة تولي باراك أوباما. وقالت الشركات “إن برنامج DACA أنتج ولا يزال ينتج العديد من الفوائد الهامة للشركات الأميركية وللاقتصاد ككل”.

ووفقا لموقع cnet الأميركي، فهذه المذكرات القانونية ليست سوى محاولة من شركات التكنولوجيا لمعارضة قرار ترامب.

وكانت مؤسسة “إف دبليو دي دوت يو إس”، وهي جماعة مدافعة عن الهجرة شارك في تأسيسها مؤسس فيسبوك ومديره التنفيذي مارك زوكربيرغ، جمعت أموالاً لمساعدة “الحالمين” على معاودة التقدم بطلبات في برنامج يحميهم من الترحيل، قبل الخامس من أكتوبر الماضي.

ومن حق هؤلاء اللاجئين تحت مظلة هذا البرنامج، ممن يملكون تصاريح عمل أو دراسة تنتهي قبل شهر مارس 2018، أن يتقدموا لتجديد هذه التصاريح عامين آخرين، إن هم فعلوا ذلك قبل الخامس من أكتوبر الماضي.

وكان برنامج “الحالمون” قد منح نحو 800 ألف شخص قدموا إلى الولايات المتحدة قبل سن 16 عاماً، ما يوازي ترخيص إقامة لمدة عامين قابلاً للتجديد بغرض الدراسة أو العمل.

لكن رسوم التقديم المقدرة بنحو 495 دولاراً والتي اشترط ترامب أن تُدفع قبل 5 أكتوبر، تعد “نفقات استثنائية وغير متوقعة” بالنسبة إلى الكثير من الطلبة والذين يتقاضون أجوراً ضعيفة، وفقاً لمؤسسة “إف دبليو دي دوت يو إس”.

وتعمل المؤسسة مع منظمة “يونايتد وي دريم” وجماعات ضغط أخرى لجمع الأموال لصندوق طلبات التجديد الذي تديره “أكت بلو تشيريتيز”، وهي جماعة على الإنترنت ذات صلة بالحزب الديمقراطي الأميركي.

وكانت مجلة الإيكونوميست البريطانية قد أكدت أن أكثر من نصف المشروعات الناشئة في مجال تكنولوجيا المعلومات، والتي تبلغ قيمتها نحو مليار دولار، قام بتأسيسها مهاجرون.

19