الحرائق تتسارع بشكل مشبوه في أسبانيا

السبت 2016/08/13
تفعيل آلية الحماية المدنية الأوروبية

لشبونة - تراجعت حدة الحرائق في البرتغال وفرنسا حيث واصل رجال الأطفال الجمعة مكافحة النيران، في وقت تبدي فيه أسبانيا قلقها بسبب تسارع الحرائق في شكل مشبوه.

وفي حين واصل أكثر من 1500 رجل إطفاء مكافحة ستة حرائق كبيرة في مناطق عدة بشمال البرتغال، أي نصف عدد الحرائق التي كانت مشتعلة الخميس، أعلنت الحكومة أن قاذفتي مياه ثقيلة وضعتهما روسيا بتصرفها في إطار اتفاق ثنائي ستصلان السبت إلى أسبانيا لتعزيز قدرات مواجهة الحرائق.

وبعد تفعيلها آلية الحماية المدنية الأوروبية الأربعاء، تمكنت لشبونة من تعزيز نظام الحماية الخاص بها بطائرة إيطالية، فضلا عن طائرتين وفرتهما المغرب، وأخريين أسبانيتين من طراز “كنادير” قد باشرتا العمل منذ بداية الأسبوع.

ونقلت وكالة أنباء لوزا الأسبانية عن مسؤول في السلطة الوطنية للحماية المدنية أن الظروف المناخية كانت أفضل فالرياح هدأت قليلا و”استطعنا إحراز تقدم في مكافحة الحرائق. في الليلة السابقة كان علينا التـركيز على حماية السكان ومنازلهم”.

5