الحرس الثوري الإيراني يستعرض قوته العسكرية لترهيب مناهضيه

الاثنين 2014/08/25
النظام يستعرض عضلاته العسكرية عبر ابرازه لقوة ترسانته في المنطقة

طهران - قال الحرس الثوري جيش النخبة للنظام الإيراني في بيان، أمس الأحد، إنه أسقط طائرة شبح إسرائيلية فوق موقع نطنز لتخصيب اليورانيوم وسط البلاد.

وجاء في بيان الحرس الثوري الذي نشر على موقعه الإلكتروني الرسمي “تم إسقاط طائرة تجسس إسرائيلية دون طيار بصاروخ حيث كانت تحاول الاقتراب من منشأة نطنز النووية”.

وأشار البيان إلى أن هذا العمل يظهر من جديد رعونة إسرائيل وأن قوات الحرس الثوري والقوات المسلحة الأخرى تحتفظ لنفسها بحق الرد على هذا العمل.

ويعد موقع نطنز أكبر منشأة إيرانية لتخصيب اليورانيوم حيث تضم أكثر من 16 ألف جهاز طرد مركزي.

ويأتي هذا البيان بعد سويعات قليلة من كشف النظام الإيراني خلال حفل دشنه حسن روحاني الرئيس الإيراني عن تجهيزات عسكرية جديدة تمثلت في صاروخين وطائرتين دون طيار أضافها إلى ترسانته العسكرية.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية أن صاروخ “قدير” الذي يبلغ مداه 300 كلم هو صاروخ أرض بحر وبحر بحر وهو من فئة صاروخي “نور” و”قادر” اللذين يبلغ مداهما 200 كلم.

كما أوضحت الوكالة أن صاروخ “النصر البصير” الذي لم تحدد مداه مزود برأس موجه بالأشعة تحت الحمراء.

إيران تؤكد إسقاط طائرة إسرائيلية دون طيار فوق موقع نطنز النووي

أما الطائرة الجديدة دون طيار “كرار 4” فقادرة على القيام بمهمات رصد ومراقبة الطائرات المعادية، في حين أن الطائرة الجديدة الأخرى الذي أطلق عليها الحرس الثوري اسم “مهاجر 4” فهي مخصصة للقيام بمهمات تصوير ورسم الخرائط.

وقال روحاني في خطاب بثه التلفزيون “لا ننوي التدخل والهيمنة والاعتداء على بلدان أخرى ولا نهب مواردها، لكننا في الوقت نفسه سنقاوم أي عدوان”.

ووفق مراقبين فإن هذه العملية الجديدة للحرس الثوري تأتي في إطار استعراض “العضلات” العسكرية للنظام الذي يتباهى بقوة ترسانته العسكرية في المنطقة.

فيما أشار آخرون إلى أن تفاخر النظام الإيراني بقوته العسكرية في هذا التوقيت بالذات يندرج ضمن سياسة حرب الأعصاب تجاه مناهضيه من المحافظين لا سيما بعد الهجمة الأخيرة عليهم.

وقد طورت إيران في السنوات الأخيرة برنامجا باليستيا ضخما، بحسب محللين، لإنتاج مختلف أنواع الطائرات دون طيار وخصوصا الطائرات الهجومية كنوع من الرد على إسرائيل التي هددت أكثر من مرة بمهاجمة المنشآت النووية الإيرانية.

وكان الحرس الثوري في ديسمبر 2011 أسقط طائرة استطلاع أميركية دون طيار من نوع “RQ-170”.

5