"الحرية للأسرى" مسرحية مغربية ضد الاحتلال

العرض المسرحي "الحرية للأسرى" حاول تقريب الجمهور المغربي من واقع الأسرى في سجون الاحتلال، وما يمارسه الاحتلال في حقهم من انتهاكات.
الجمعة 2018/06/08
الفعاليات المغربية ساندت مسيرات العودة الفلسطينية

وجدة (المغرب)- قدمت الجمعية المغربية لنصرة القضية الفلسطينية عرضا مسرحيا، بمدينة وجدة، شمال شرق المغرب، مساء الأربعاء، حول قضية الأسرى الفلسطينيين بسجون الاحتلال الإسرائيلي.

ويقبع أكثر من 7 ألاف أسير فلسطيني في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ويمارس عليهم الاحتلال كل صنوف التعذيب. وحاول العرض المسرحي، الذي يحمل عنوان “الحرية للأسرى”، تقريب الجمهور المغربي الذي حضر بكثافة لمتابعته، من واقع الأسرى في سجون الاحتلال، وما يمارسه الاحتلال في حقهم من انتهاكات، وفي حق عموم الشعب الفلسطيني.

ولم يقتصر نشاط الجمعية، على العرض المسرحي، إذ اختارت بالموازاة مع ذلك، تعريف المواطنين المغاربة ببعض المأكولات الفلسطينية التي تثري الهوية الفلسطينية. كما ساندت الفعاليات المغربية في نفس الوقت مسيرات العودة الفلسطينية التي نظمها الفلسطينيون بقطاع غزة رفضا لسياسة الاحتلال الإسرائيلي القمعية.

مشهد

 

15