الحزب الحاكم الأوكراني يلوح بتشكيل الحكومة الجديدة بمفرده

الجمعة 2014/01/31
ميروشنيتشينكو: صوتنا بإلغاء قوانين تحد من التظاهر وصادقنا على العفو عن المحتجين

كييف - أقرت الرادا العليا الأوكرانية “البرلمان” في ساعة متأخرة، الأربعاء، قانون العفو عن الأشخاص المشاركين في الاحتجاجات باستثناء مرتكبي الجرائم ، بيد أنه اشترط على أنصار المعارضة الانسحاب من جميع المباني الحكومية والطرق التي احتلوها في غضون فترة لا تزيد عن 15 يوما.

وأعلن النائب يوري ميروشنيتشينكو، من كتلة حزب الأقاليم الحاكم صاحب مقترح القانون، أن البرلمان صادق على قانون يتعلق بتصحيح الآثار السلبية وعدم السماح بملاحقة ومعاقبة الأشخاص المرتبطين بالأحداث خلال إجراء التجمعات السلمية، حيث صوّت لصالح القانون 232 برلمانيا من أصل 416 مسجلين في قاعة الاجتماع.

وقد امتنع نواب المعارضة في البرلمان عن التصويت على القانون وذلك بعد مناقشات استمرت منذ الصباح في مجلس “الرادا” حول الشروط التي طرحتها السلطة للإفراج عن المعتقلين بعد أن قدمت عددا من التنازلات منها إلغاء بعض القوانين المثيرة للجدل ورحيل الحكومة برئاسة نيقولاي آزاروف.

من جانب آخر، دعا الحزب الحاكم في أوكرانيا، أمس الخميس، أحزاب المعارضة إلى الإسراع باتخاذ قرار حول مشاركتها في الحكومة الأوكرانية الجديدة، ملوّحا بتشكيل الحكومة بمفرده.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن النائب أناتولي بليزنيوك عن حزب الأقاليم قوله، إن “الحكومة الأوكرانية بأكملها مع رئيس الوزراء قد استقالت ويُلزم القانون الرئيس بطرح مرشح لتولي منصب رئيس الوزراء للتصويت في البرلمان في غضون 60 يوماً”.

وأضاف بليزنيوك أنه كلما أسرعت المعارضة في تحديد موقفها كان تشكّل الحكومة أسرع وقال : “أنا واثق من أن المماطلة في تشكيل حكومة جديدة في أوكرانيا، لن تستمر حتى نهاية الأسبوع المقبل كحد أقصى”.

وكان الرئيس الأوكراني سبق أن عرض على أرسيني ياتسينيوك، رئيس الكتلة البرلمانية لحزب “باتكيفشينا” المعارض، منصب رئيس الوزراء وعلى زعيم حزب “أودار” فيتالي كليتشكو منصب نائب رئيس الحكومة للشؤون الإنسانية، لكن المعارضين رفضا هذا العرض.

5