الحمار المزيف.. قضية رأي عام في مصر

شاب ينشر صورة على حسابه على فيسبوك لحمار وحشي في الحديقة الدولية بالقاهرة أشار فيها إلى "تزييف" الحمار وأنه بلدي وليس وحشيا، ما أثار جدلا واسعا.
الجمعة 2018/08/03
سرحان والحمار على فيسبوك

أثارت صورة لحمار وحشي في الحديقة الدولية بمدينة نصر في مصر، جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أكد النشطاء أنه ليس حمارا وحشيا حقيقيا. وتحول الأمر إلى قضية رأي عام خاصة بعدما تداول الإعلام العالمي الخبر، ما استوجب إحالة مستأجر الحديقة إلى النيابة.

القاهرة – أعاد قرار السلطات المصرية إحالة مستأجر الحديقة الدولية بمدينة نصر شرق القاهرة إلى النيابة للتحقيق معه في قضية تزوير “حمار وحشي”، الجدل على الشبكات الاجتماعية.

يذكر أن شابا نشر صورة على حسابه على فيسبوك لحمار وحشي في الحديقة الدولية بمدينة نصر أشار فيها إلى “تزييف” الحمار وأنه بلدي وليس وحشيا، ما أثار جدلا واسعا بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الذين اعتبروه تزويرا وتزييفا.

وكشف مصور اللقطة وهو محمود سرحان، طالب بالثانوية العامة من محافظة بورسعيد، أنه فور رؤيته للحمار تأكد أنه ليس وحشيا، مضيفا أن “أذني الحمار ورأسه وذيله وطريقة الخطوط السوداء المرسومة على جسده تؤكد أنه ليس وحشيا بل هو بلدي”.

وقال إنه نشر الصور على صفحته على فيسبوك وفوجئ بتفاعل الجميع معها، فيما تدخل معلقون وبينهم أطباء بيطريون، وأكدوا أن الحمار ليس وحشيا، وأن موجة الحر تسببت في إزالة بعض الدهانات والطلاء المرسوم على جسده. ولكن إدارة الحديقة نفت أن يكون الحمار مطليا حينها.

وكانت فضيحة الحمار شغلت الإعلام المصري والعالمي وتصدر هاشتاغ #حمار_وحشي الترند على تويتر في مصر.

وسخر معلق “قام شخص بطلاء الحمار ليقنع الآخرين بأنه #حمار_وحشي… هكذا تدار الأزمات في عالمنا العربي”. وتهكم “هذا الخبر درس مهم لطلبة الإعلام في كيفية تزييف الحقيقة”.

ومن الكويت واستكمالا لجدل الشهادات المزورة كتب مغرد “في مصر زوروا الحمار العادي وجعلوه حمارا وحشيا ولا تريدونهم أن يزوروا شهادات جامعية لبعض الحمير التي عندنا!”. واعتبر آخر “حتى الحمار البلدي شغال حمار وحشي ومن في مصر شغال في مجاله؟”.

وفي المقابل، هاجم معلقون مصور اللقطة على حسابه على فيسبوك وكتبت معلقة “أنت تسيء لسمعة بلدك وستقطع رزق ناس، كل هذا لماذا؟”.

فضيحة الحمار شغلت الإعلام المصري والعالمي وتصدر هاشتاغ #حمار_وحشي الترند على موقع تويتر في مصر

وتساءلت أخرى “ألا يوجد ما يشغلك غير لون الحمار؟ أنت غريب جدا. نحن نذهب دائما إلى الحديقة… إنه مكان جميل”.

وتعتبر الحديقة الدولية بالقاهرة إحدى أكبر الحدائق الموجودة في مصر، وتحصل على أعلى نسب زيارات في الأعياد والمناسبات، حيث وصل عدد زائريها خلال عيد الفطر إلى 50 ألف زائر.

ومن جانبه، قال اللواء محمد سلطان مدير مشروع الحدائق المتخصصة، إن إدارة الحديقة قررت فسخ تعاقد المستأجر والذي كان ممتدا لثلاث سنوات وإبلاغ النيابة العامة بالواقعة.

وأكد أن المستأجر أساء لسمعة الحديقة، مشيرا إلى أن تزييف حمار وحشي بالحديقة الدولية شيء غير حضاري وغير مقبول.

وأضاف أن “الحديقة الخاصة بالحيوان في الحدائق المتخصصة التي حدثت بها تلك الواقعة، مؤجرة منذ 30 عاما لشركة كبيرة، وهي التي تقوم بتوريد الحيوانات إليها”.

وأشار سلطان إلى أنه تم التنبيه على كافة الحدائق في مصر، سواء حدائق الحيوانات أو الحدائق المتخصصة، بمنع التعامل مع هذا المتعهد، خاصة أنه أساء لسمعة مصر بتلك الواقعة التي تناولتها كافة المحطات ووسائل الإعلام الأجنبية بشكل ساخر.

وتلك ليست الواقعة الأولى التي تتهم فيها حديقة حيوان مصرية بمثل تلك الواقعة، حيث توالت نفس الاتهامات بطلاء حمير بلدية لتبدو وكأنها حمير وحشية في حديقة حيوان الجيزة في العام 2009. كما ظهرت واقعة مشابهة في غزة.

وفي عام 2013، في حديقة حيوان صينية تم الكشف عن أن أحد الأسود بها هو في حقيقة الأمر كلب من فصيلة الدراوس التيبتية.

وعبرت دينا ذوالفقار، الناشطة في مجال حقوق الحيوان، عن غضبها الشديد، واصفة ما حدث حتى لو لغرض الترفيه عن الأطفال بـ“الأمر المرفوض”.

وعلقت منظمة حقوق الحيوان على صورة الحمار “ليست هناك منشأة تعتني بالحيوانات تقوم بطلائها بالمواد الكيميائية؛ مما يسبب لها حساسية مؤلمة”.

19