الحمار ملك ليوم واحد في المكسيك

الثلاثاء 2014/05/06
أصل مهرجان الحمير في المكسيك يعود إلى حوالي 60 سنة مضت

أوتومبا (المكسيك) - “الحمار ملك.. لكن ليوم واحد فقط” فكرة ابتدعتها بلدة أوتومبا المكسيكية القديمة التي تعود إلى القرن السادس عشر حيث احتفل سكانها يوم الخميس الماضي باليوم السنوي للحمير أو ما يسميه البعض مهرجان الحمير.

وفي هذا اليوم، الذي يتزامن مع احتفالات عيد العمال التقليدية، يكرم مهرجان الحمير العمل الشاق للحمير لاسيما في ما يتعلق بمساهمتها التاريخية في إنتاج مخمر محلي بالمكسيك يسمى “بلكي”.

وتودد مشاركون في المهرجان لعشرات الحمير وهي في ملابس مختلفة منها الخاص بمزارع منتج للألبان وما هو للاعب في منتخب المكسيك لكرة القدم.

ويتدفق على المهرجان سنويا العديد من السياح من جميع أنحاء المكسيك حيث تشهد البلدة الصغيرة احتفالات ومسابقات مثل بولو الحمير ومسابقة اختيار ملكة جمال الحمير وتنصيب ملكة جمال الحمير “مس دونكي”.

ويعود أصل مهرجان الحمير في المكسيك إلى زهاء 60 سنة مضت.

24