الحوثيون: المبعوث الأممي إلى اليمن "غير مرغوب فيه"

الثلاثاء 2017/06/06
ممنوع من دخول اليمن

صنعاء - دعا المتمردون الحوثيون الأمم المتحدة إلى استبدال المبعوث الدولي إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد، مؤكدين انه أصبح شخصا "غير مرغوب فيه" في مناطق سيطرتهم وبينها العاصمة صنعاء.

وقال رئيس "المجلس السياسي الأعلى" التابع للمتمردين صالح الصماد "نوجه (...) رسائلنا للأمين العام للأمم المتحدة الذي جاء بولد الشيخ ليساومنا على ميناء الحديدة بالرواتب، نقول له وبصوت واحد أن مبعوثه غير مرغوب فيه بعد اليوم".

وأضاف "أي تواصل مع ولد الشيخ أو ترحيب به بعد اليوم ليس له أي قبول".

وقال محمد عبد السلام المتحدث باسم الحوثيين في إشارة إلى التغريدة إن إسماعيل ولد شيخ أحمد مبعوث الأمم المتحدة تخلى عن حياديته ولم يحترم قرارات الأمم المتحدة.

ولم يدل عبد السلام بالمزيد من التفاصيل ولم يحدد قرارات الأمم المتحدة التي كان يشير إليها.

ويأتي قرار الحوثيين بعد أسبوعين من حث الأمم المتحدة للسلطات في صنعاء على التحقيق في هجوم تعرضت له قافلة كانت تقل أحمد في الطريق من المطار إلى مجمع الأمم المتحدة. ونفت وكالة سبأ للأنباء التي يديرها الحوثيون وقوع أي هجوم كهذا.

وكان مبعوث الأمم المتحدة في صنعاء لمدة ثلاثة أيام أجرى خلالها محادثات لمنع اتخاذ إجراءات عسكرية في ميناء الحديدة الاستراتيجي الذي تدخل منه 70 بالمئة من إمدادات الغذاء إضافة إلى المساعدات الإنسانية.

ويشهد اليمن منذ 2014 نزاعاً دامياً بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية، وسقطت العاصمة صنعاء في أيدي المتمردين في سبتمبر من العام نفسه. وشهد النزاع تصعيداً مع بدء التدخل السعودي على رأس تحالف عسكري في مارس 2015 بعدما تمكّن الحوثيون من السيطرة على أجزاء كبيرة من البلد الفقير.

وأوقع النزاع اليمني أكثر من ثمانية آلاف قتيل وأكثر من 44500 جريح، وفق الأمم المتحدة، منذ تدخل التحالف العربي بقيادة السعودية.

وتتوسط الأمم المتحدة بين أطراف النزاع، وتدفع نحو حل سياسي منذ أكثر من عامين من دون ان نجح في ذلك. ومنذ أسابيع تعمل الأمم المتحدة على تحييد ميناء الحديدة الخاضع لسيطرة المتمردين والمطل على ساحل البحر الأحمر عن النزاع.

وأطلق مرافقون لولد الشيخ أحمد لدى وصوله إلى صنعاء الأسبوع الماضي النار في الهواء لتفريق متظاهرين كانوا يحتجون على زيارته، بحسب ما أفاد شهود.

1