الحوثيون يعززون مواقعهم في وسط اليمن

الجمعة 2014/11/14
معارك عنيفة بين الحوثيين والقبائل تخلف عشرات القتلى والجرحى وسط اليمن

صنعاء- قالت مصادر يمنية إن جماعة "أنصار الله" الحوثية سيطرت الجمعة على قرية خبزة التابعة لمحافظة البيضاء وسط اليمن بعد أسبوع من المواجهات المتقطعة مع مسلحي القبائل.

وأفادت المصادر أن قرية خبزة التابعة لمدينة رداع، سقطت الجمعة بيد المتمردين الحوثيين بعد معارك عنيفة استمرت مع رجال القبائل، منذ صباح الخميس، استخدم فيها الحوثيون راجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة وخلفت عشرات القتلى والجرحى من الطرفين.

وقال شهود عيان إن الحوثيين بدأوا بتفجير عدة منازل لمواطنين من أهالي القرية ممن شاركوا في مقاومة مسلحي الجماعة خلال الأيام الماضية.

وتحدثت مصادر يمنية الخميس عن "سقوط 10 قتلى من المسلحين القبليين وإصابة 10 آخرين في قصف صاروخي ومدفعي شنه مسلحون حوثيون، في اليوم نفسه، على قرية خبزة، بمديرية القريشية، إحدى مديريات رداع التابعة لمحافظة البيضاء".

وكانت المواجهات بين الحوثيين ومسلحي القبائل في قرية خبزة، قد بدأت قبل نحو أسبوع، وخلفت عشرات القتلى والجرحى. ويخوض مسلحو القبائل، منذ قرابة شهر، معارك عنيفة ضد أنصار الحوثي في رداع بمحافظة البيضاء، خلفت مئات القتلى والجرحى.

ويسيطر المسلحون الحوثيون الشيعة على العاصمة صنعاء ومعظم منشآتها الحيوية منذ 21 سبتمبر الماضي، ولكن من دون أي مواجهة بينهم وبين أجهزة الأمن وقوات الجيش.

وبعد سيطرتهم على صنعاء استمر الحوثيون بالانتشار جنوبا وغربا، وسيطروا على مدينة الحديدة الساحلية على البحر الأحمر في غرب البلاد، كما سيطروا على مناطق واسعة في محافظتي اب والبيضاء في وسط البلاد.

ويواجه الحوثيون في البيضاء خصوصا مقاومة من القبائل السنية وكذلك من تنظيم القاعدة الذي تعد رداع من معاقله المعروفة.

ويشهد اليمن حالة من عدم الاستقرار منذ الحركة الاحتجاجية التي اجبرت الرئيس السابق علي عبدالله صالح على التنحي في فبراير 2012.

1