الحوثيون يلوّحون بمسار بديل لخطة غريفيث

مصادر دبلوماسية ترجح أن يتجه غريفيث إلى العمل على تجاوز تفاصيل خطته الجزئية حول ميناء الحديدة ودفع مجلس الأمن لتبني خطة أوسع تضغط على الحوثيين.
الأحد 2018/07/29
التحالف يمتلك عوامل قوة كثيرة

عدن - بدأت قيادات حوثية حملة تشكيك في جهود المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، والبحث عن “مسار بديل”، في انعكاس مباشر لفشل اللقاءات الأخيرة بينهما في صنعاء.

واصطدم غريفيث، الذي سيقدم إحاطته لمجلس الأمن الخميس حول مباحثاته مع فرقاء الأزمة، بمواقف الحوثيين المتعنتة ورفضهم التعاطي مع أي من أفكاره وخصوصا تلك المتعلقة بمدينة الحديدة ومينائها، ما جعله عرضة لهجوم إعلامي حوثي عقب انتهاء زيارته لصنعاء مباشرة.

ونقلت وسائل إعلامية عن القيادي الحوثي محمد البخيتي سعي الجماعة الحوثية لإيجاد مسار بديل عن تحركات غريفيث. ووصف البخيتي هذا المسار بأنه “مثقل بالأعباء”، في إشارة إلى اعتزام الحوثيين اتباع مسار سياسي مغاير لجهود المبعوث الأممي خلال الفترة القادمة.

ووصف مراقبون سياسيون تصريحات زعيم الجماعة الحوثية التي نقلتها وسائل إعلام تابعة له عقب لقائه بغريفيث والتي طالب فيها “بمحافظة الأمم المتحدة على توازنها” بأنها إشارة أخرى إلى حدة التباين في وجهات النظر واصطدام الرؤية الأممية للحل في اليمن بالتطلعات الحوثية المرتهنة للقرار الإيراني.

ورجحت مصادر دبلوماسية لـ”العرب” اتجاه غريفيث في إحاطته إلى العمل على تجاوز تفاصيل خطته الجزئية حول ميناء الحديدة ومحاولة دفع المجلس لتبني خطة أوسع للحل ترتكز بالدرجة الأولى على الضغط على الحوثيين، في الوقت الذي يبدو فيه أن ملف الحديدة قد ترك للتطورات الميدانية التي باتت تشير إلى أن التحالف العربي والحكومة اليمنية حسما خيارهما الخاص باستئناف معركة تحرير الحديدة.

وجدد التحالف العربي غاراته على مواقع عسكرية حوثية في صعدة وصنعاء والساحل الغربي مع وصول تعزيزات عسكرية كبيرة إلى مشارف مديني الحديدة وزبيد، مع ازدياد وتيرة العمليات العسكرية في جبهات صعدة وجبهة ناطع بمحافظة البيضاء التي حقق فيها الجيش الوطني تقدما لافتا.

وأشار الخبير العسكري والاستراتيجي اليمني العميد علي ناجي عبيد في تصريح لـ”العرب” إلى أن عوامل القوة التي تتمتع بها قوات المقاومة المشتركة كثيرة، مشيرا إلى وصول تعزيزات كبيرة وقوات حديثة بما فيها الدبابات، إلى جانب تراكم خبرتها على الأرض وحصولها على دعم بحري ولوجستي قوي من التحالف.

وعن أهم سيناريوهات معركة الحديدة، توقع الخبير القيام بأعمال استنزاف للاستيلاء على أهداف هامة تفتح الطريق باتجاه مدينة الحديدة من محورين، بالتزامن مع انطلاق هجوم عسكري حاسم عبر المحور السهلي والساحلي معا.

1