الحياة الفكرية للمغرب في عصور مختلفة

الجمعة 2014/03/21
الكتاب تضمن رسالة من كارل بروكلمان إلى المؤلف

الرباط- صدرت عن دار الكتب العلمية في لبنان، وبإذن خاص من مؤسسة عبدالله كنون الحسني للثقافة والبحث العلمي، طبعة جديدة من كتاب “النبوغ المغربي في الأدب العربي” للعلامة الراحل عبدالله كنون، وذلك في ثلاثة أجزاء يضمّها مجلد واحد.

وجاء في فاتحة الكتاب، بقلم مؤلفه، أنه جمع فيه بين العلم والأدب والتاريخ والسياسة، ورمى بذلك إلى تصوير الحياة الفكرية للمغرب وتطورها في العصور المختلفة، موضحا أن “الحركة العلمية وما طرأ عليها من نشاط وفتور، في جميع العصور، مبسوطة فيه أحسن البسط، والسياسة واتجاهاتها التي كانت تتخذها بحسب طبيعة كل دولة”. يتطرّق الجزء الأول من هذا الكتاب إلى عصر الفتوح (الفتوح الأولى وفتح مولاي إدريس) وعصور المرابطين والموحدين والمرينيين والسعديين والعلويين.

ويتناول الجزء الثاني المختارات النثرية من خلال المنتخبات الأدبية، ويختص الجزء الثالث بالمختارات الشعرية. ويتضمن الكتاب رسالة من المستشرق كارل بروكلمان إلى المؤلف.

14