الخزعلي يستعيد شعار داعش: الحشد الشعبي باق ويتمدد

الاثنين 2017/02/27
الانتصارات مستمرة

بغداد -أكد الأمين العام لحركة "عصائب أهل الحق" العراقية قيس الخزعلي الاثنين أن الحشد الشعبي كما حضر في المعارك سوف يحضر بالسياسة ويقضي على الفساد.

وقال الخزعلي، في كلمة له خلال مهرجان أهل البيت بمحافظة كربلاء، إن "الحشد باق ويتمدد ولن يلغى أبدا".

وأضاف أن "الحشد الشعبي مؤسسة عسكرية قانونية والدستور يكفل ذلك"، مبينا أن الحشد في هذه الساعة مشارك في معركة الساحل الأيمن وتلعفر، والانتصارات الآن مستمرة رغم رفض مشاركته في المعركة.

وتابع الخزعلي أن "الحشد سيحافظ على الأمن والاستقرار ويرفع اقتصاد البلد"، مشيرا إلى أنه "مثلما سحقنا رؤوس الدواعش سوف نسحق رؤوس السياسيين الذين خذلوا وباعوا أرض الوطن، وسنطردهم من العراق".

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي اكد، في 18 فبراير الجاري، أن قوات الحشد الشعبي أظهرت "التزاما عاليا" في رعاية المدنيين بالمناطق المحررة من سيطرة تنظيم داعش، لافتا إلى أن حكومته عكفت على تشريع قانون الحشد من أجل حصر السلاح بيد الدولة، فيما أكد وجود توجيهات صارمة لتقديم كل من يعتدي على المدنيين وممتلكاتهم إلى القضاء.

وتعتبر حركة "عصائب أهل الحق" من أكبر فصائل الحشد الشعبي، والتي شاركت في كافة معارك تحرير المناطق التي استولى عليها تنظيم داعش منذ عام 2014.

1