الخسائر المالية تهدد كرة القدم الإنجليزية

العديد من أندية رابطة كرة القدم الإنجليزية عانت من خسائر مالية ضخمة وذلك بسبب انتشار فايروس كورونا، حيث توقفت منافسات كرة القدم بسببه منذ مارس الماضي.
الثلاثاء 2020/09/29
ملاعب فارغة وخسائر ضخمة

لندن - كتبت مجموعة من قادة كرة القدم الإنجليزية، خطابا مفتوحا للحكومة البريطانية يحذرون فيه من انهيار الهيكل الحالي للعبة في البلاد، وذلك في حال عدم تلقي الأندية لمساعدة عاجلة.

وجاء من ضمن الموقعين على الرسالة كل من غريغ دايك ولورد تريسماس رئيسي الاتحاد الإنجليزي للعبة السابقين، إلى جانب شارلي ميثفين أحد حملة الأسهم في نادي ساندرلاند واللاعب السابق روبي سافاج.

وعانت العديد من أندية رابطة كرة القدم الإنجليزية (الدرجة التالية للدوري الممتاز) من خسائر مالية ضخمة وذلك بسبب انتشار فايروس كورونا المستجد حيث توقفت منافسات كرة القدم بسببه منذ مارس الماضي.

وبعد عودة منافسات كرة القدم في يونيو الماضي، تمت إقامة كل المباريات دون حضور جماهيري، مما يعني أن الأندية خسرت إيرادات ضخمة في عملية بيع التذاكر.

وكانت الحكومة البريطانية تأمل في عودة الجماهير للمدرجات ابتداء من الأول من أكتوبر المقبل، لكن الخطط تأجلت عقب حدوث زيادات في أعداد المصابين بفايروس كورونا.

وكتبت المجموعة لوزير الثقافة والرياضة أوليفير دودون “لكي تحافظ الأندية على نفسها خلال الشتاء وتواصل اللعب، فإنها تحتاج إلى تعويض خسائرها المالية جراء عدم بيع التذاكر”.

وقال دودون إنه يأمل في أن تتدخل أندية الدوري الإنجليزي الممتاز، وتأخذ خطوة من شأنها دعم الأندية الأخرى في أزمتها، لكن المجموعة تقول إن ذلك ليس كافيا.

وقال الموقعون “لا يمكن أن تكون مسؤولية الدوري الإنجليزي حل القضايا الناشئة عن سياسة الحكومة”.

وأضاف الموقعون “سيكون هناك قرارات في الأسابيع المقبلة، في ظل عدم قدرة العديد من الأندية على الوفاء بالتزاماتها تجاه الرواتب للشهر المقبل”.

واختتموا “هذا يمكن أن يؤدي ليس فقط إلى فشل العديد من الأندية التاريخية، ولكن كذلك انهيار هيكل الدوري الذي عرفناه لأكثر من مئة عام”.

10