الخطوط التونسية تبحث عن تمويل لصيانة أسطولها

الخطوط التونسية تحتاج بشكل عاجل لنحو 50 مليون دولار لتنفيذ عمليات الصيانة اللازمة لأسطولها.
الخميس 2019/05/09
تقليص عدد الرحلات

 تونس - دخلت الخطوط التونسية في رحلة بحث عن تمويل مئات الملايين الدولارات لسد الالتزامات التشغيلية، التي لم تعد لها القدرة على الإيفاء بها.

وكشف إلياس المنكبي الرئيس المدير العام للشركة في تصريحات لوسائل إعلام محلية في وقت سابق الأسبوع الجاري أن الخطوط التونسية تحتاج بشكل عاجل لنحو 150 مليون دينار (نحو 50 مليون دولار) لتنفيذ عمليات الصيانة اللازمة لأسطولها.

ولم تتمكن الحكومة منذ توليها السلطة في صيف 2016 من إنقاذ الشركة الغارقة في الديون نتيجة بطء الإصلاحات وتفاقم الإضرابات وكثرة الشكاوى من تدني مستوى خدماتها.

ورغم ذلك، أشار المنكبي إلى أن هناك مساعي مكثفة من الحكومة لتجاوز عائق التمويل.

ورجح أن يتم الأسبوع المقبل التوصل إلى حل أزمة السيولة، التي تعاني منها الشركة، وحالت دون تنفيذ عمليات الصيانة اللازمة لتسع طائرات وتشغيل كامل الأسطول.

وفي ظل هذه الأزمة، اكتفت الخطوط التونسية بتشغيل 14 طائرة، ما أدّى إلى التقليص في عدد الرحلات بنحو 250 رحلة خلال أبريل الماضي.

وقال المنكبي إن “الخطوط التونسية اتخذت التدابير اللازمة لتأجير 3 طائرات بهدف مواجهة احتياجات كل من موسم الحج والموسم السياحي وعودة المغتربين.

10