"الخيل والليل والبيداء" تعرف حسن روحاني

السبت 2014/01/18
روحاني يخاطب أهالي (عربستان) بشعر المتنبي

الأهواز - أثارت زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني مدينة الأهواز العربية اهتمام المغردين العرب.

وقال روحاني خلال خطابه باللغة العربية الفصحى أمام جمع من العرب الإيرانيين في مدينة الأهواز إنهم ينطبق عليهم بيت المتنبي الشهير “الخيل والليل والبيداء تعرفني، والسيف والرمح والقرطاس والقلم”، إذ يجمعون بين البسالة في الدفاع عن إيران والتاريخ الأدبي العريق.

ومعروف عن روحاني أنه يجيد العربية والإنكليزية والفرنسية والألمانية والروسية إضافة إلى الفارسية. وكان يتحدث في مدينة الأهواز وهي مركز محافظة خوزستان، التي تقطنها أغلبية عربية. وأثار الخطاب اهتمام المغردين.

وقال مغرد “كل المواقع الإيرانية لما تكلمت على كلمة روحاني قالت إنه قال “الأهواز هي بوابة دخول حب أهل البيت للعالم”، لكن هو قال إنها "بوابة التشيع".

وأكد مغردون أهواز ” تعرضت سيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى اعتداء بالحجارة من مواطنين عرب في حي لشكَر أباد في الأهواز".

ونشر ناشط أهوازي تغريدة مصورة لفعالية ضد البطالة ترافقت مع زيارة روحاني. وأضاف “روحاني يزور الأهواز ويلقي كلمته باللغة العربية لكسب تعاطف الشعب العربي الأهوازي ، الشعب الأهوازي ماضٍ في حق تقرير مصيره من الدولة الفارسية”.

وكان الحديث عن “اضطهاد الأقليات” في إيران محور النقاش بين المغردين:

وكتب أحدهم “إيران بلد الجمهوريات المضطربة، والقوميات المتناحرة، والعرقيات المتقاتلة، والأراضي المغتصبة”. فأضاف أحدهم “والمشاريع الجادة والأهداف الواضحة وأحنا بلدان أكبر صحن كبسة وصحن فلافل”.

ويقول مغردون إن “الأهوازيين متخوفون من مسمى “المشاريع الوطنية” التي تسببت في مصادرة آلاف الهكتارات من أراضي المزارعين العرب الأهوازيين، فضلا عن مشروع نقل مياه كارون الذي تسبب في كوارث بيئية والتي لم تتخذ الحكومة الجديدة موقفا إزاء وقفه حتى الآن، رغم الاحتجاجات المستمرة ضد هذا المشروع “الوطني” الذي يهدد حياة المواطنين في الأهواز". ويقول ناشطون أهوازيون بأنهم يأملون من روحاني أن يفي بوعوده الانتخابية بإعطاء القوميات حقوقها.

وسخر نشطاء “حكام الملالي الذين يزرعون الفتن للجوار ولا يجدون ما يطعمون به شعبهم.

19