الداخلية التونسية تضبط خلية تستقطب إرهابيين

الجمعة 2016/07/08
تكثيف الدوريات على الحدود الليبية

تونس - ضبطت السلطات التونسية، الخميس، خلية تكفيرية تتكون من عنصرين وطرف ثالث يعيش في الخارج (لم تحدد جنسيته) يتواصلان معه عبر شبكة الإنترنت، وفق ما ورد في بيان لوزارة الداخلية.

وتمت العملية بالتنسيق بين فرقة الأبحاث والتفتيش في الحرس الوطني بمحافظة سيدي بوزيد (وسط)، وإدارة الاستعلامات والأبحاث للحرس الوطني بالعوينة.

وأكد البيان أنّ “العنصرين الموجودين في تونس كانا يتلقيان من الطرف الثالث أموالا قصد استقطاب الشبان لتبني الفكر السلفي التكفيري ثم إلحاقهم بالجماعات الإرهابية المتحصنة بالجبال أو تسفيرهم للانضمام إلى تنظيم داعش الإرهابي بالقطر الليبي”.

ومنذ 18 مايو 2011، وقعت في تونس عمليات إرهابية أسفرت عن العشرات من القتلى في صفوف القوات العسكرية والأمنية والسياح الأجانب والمدنيين.

وفي 7 مارس الماضي، هاجمت جماعات مسلحة مقار ثكنات عسكرية وأمنية بمدينة بنقردان على الحدود مع ليبيا ودخلت في مواجهات مع قوات الأمن والجيش قُتل خلالها 55 مسلحا، و12 من قوات الجيش والأمن و7 مدنيين، كما تم توقيف 52 من المشتبه بهم كانوا ينوون إقامة “إمارة داعشية”، وفقا لرئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد.

4