الدول العربية تبدأ بمحاسبة القنوات الفضائية المسيئة

الأربعاء 2017/07/12
توصيات بتحديث الإستراتيجية الإعلامية العربية

القاهرة - قرر مجلس وزراء الإعلام العرب البدء باتخاذ إجراءات ضد القنوات الفضائية المسيئة للدول العربية، بتشكيل فريق عمل فني قانوني من تسع دول للنظر في شكاوى الدول العربية تجاه هذه القنوات.

وأوضح فوزي الغويل مدير إدارة الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب بالجامعة العربية، في ختام اجتماع المكتب التنفيذي للمجلس الثلاثاء، أنه تم تشكيل الفريق من تسع دول وتمت دعوة بعض الدول الأخرى لعضوية هذا الفريق القانوني والفني.

وتقوم الدول المعنية بتقديم طلبات للأمانة العامة في ما يتعلق بالقنوات التي تسيء للدول الأعضاء، وسيباشر الفريق الفني العمل على هذه الطلبات، وفق تصريحات الغويل للصحافيين.

وتمت الموافقة على تشكيل هذا الفريق من قبل اللجنة الدائمة للإعلام العربي، ورفعت إلى المكتب التنفيذي لوزراء الإعلام العرب، الثلاثاء، الذي وافق عليه ورفعه إلى الوزاري العربي لإقراره الأربعاء، واعتبر الغويل أن هذا الفريق يعد آلية تنفيذية للنظر في شكاوى بعض الدول العربية من بعض القنوات.

وأضاف أن الاجتماع أوصى بتحديث الإستراتيجية الإعلامية العربية بحيث تواكب التطورات العربية الراهنة، كما تضمنت التوصيات بندا يتعلق بتحديث خطة التحرك العربية الإعلامية في الخارج وحث وسائل الإعلام والجهات المختصة على إبراز صورة صحيحة للقضايا العربية أمام الرأي العام العالمي بما يصحح الصورة السلبية النمطية التي أصبحت للأسف راسخة في أذهان الغرب.

وأشار إلى دور الإعلام في مواجهة ظاهرة الإرهاب والتطرف، بالقول إنه كان هناك العديد من التوصيات والبنود المتعلقة بهذا الجانب وهي التأكيد على ما ورد من توصيات في اجتماع لجنة فريق العمل الدائم المعني بمواجهة الإرهاب وكذلك في ما يتعلق بتنفيذ الخطة المرحلية لمواجهة الإرهاب والتي تم اعتمادها والعمل بها، مضيفا أن هناك العديد من التوصيات التي ستعرض في هذا الشأن أمام وزراء الإعلام العرب في اجتماعهم.

وكان رئيس المكتب التنفيذي للمجلس حسين زين دعا لوضع استراتيجية موحدة لمجابهة بعض وسائل الإعلام التي تستهدف استقرار الدول العربية.

وحث زين على “تجريم” القنوات التي تشعل النعرات الطائفية والدينية والعرقية بدول المنطقة وتدعم التنظيمات الإرهابية. وأكد ضرورة التكامل بين الإعلام والتعليم والمؤسسات الدينية لمحاربة الإرهاب.

18