الدول المغاربية تدعو إلى وضع استراتيجية أمنية مشتركة

الجمعة 2015/05/08
مساهل يدعو إلى تكثيف التعاون والتنسيق بين الدول المغاربية

الرباط - دعت دول اتحاد المغرب العربي إلى وضع استراتيجية أمنية مشتركة بالمنطقة المغاربية لمواجهة التهديدات الإرهابية والاتجار بالأسلحة والمخدرات والهجرة غير الشرعية.

جاء ذلك خلال الجلسة الافتتاحية للدورة الثالثة والثلاثين لمجلس وزراء خارجية دول اتحاد المغرب العربي (المغرب، والجزائر، وتونس، وليبيا، وموريتانيا)، أمس، بالرباط، والتي شهدت غياب أغلب وزراء خارجية الدول المغاربية.

ودعا عبدالقادر مساهل، الوزير الجزائري المنتدب المكلف بالشؤون المغربية والأفريقية، في كلمة له، إلى الإسراع لوضع استراتيجية أمنية بالمنطقة المغاربية لمواجهة مخاطر الإرهاب والاتجار بالأسلحة.

وقال مساهل إن التحولات المتسارعة بالمنطقة تتطلب مواجهتها وتكثيف التعاون والتنسيق.

وبدوره، قال ناصر بوريطة، كاتب عام (وكيل) وزارة الخارجية المغربية، إن “تصاعد الهجمات الإرهابية يستدعي تعزيز الأمن المغاربي من خلال الإسراع في بلورة استراتيجية أمنية للحد من ظاهرة الإرهاب”.

2