الذهب يواصل صعوده والنفط يوقف تراجعه الحاد

الجمعة 2013/10/25
أميركا والصين تؤثران على أسعار الذهب والنفط

لندن- تماسك الذهب أمس مع عودة المستثمرين إليه في ظل توقعات بأن يرجئ الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) تقليص برنامجه للتحفيز النقدي إضافة إلى بيانات متفائلة من قطاع الصناعات التحويلية في الصين عززت الأسواق المالية.

وهبط الذهب إلى أدنى مستوياته خلال نحو ثلاث سنوات في يونيو الماضي بفعل تكهنات بأن يقلص المركزي الأمريكي برنامجه التحفيزي الذي يعد محركا رئيسيا لصعود أسعار المعادن النفيسة.

وأدى إغلاق وكالات حكومية في الولايات المتحدة لمدة أسبوعين في وقت سابق هذا الشهر إلى تعزيز التوقعات بأن يرجئ المركزي الأمريكي مثل تلك الخطوة حتى أوائل العام القادم على الأقل، وهو ما ساهم في صعود الذهب لأعلى مستوياته في شهر فوق 1344 دولارا للأوقية (الأونصة) في وقت سابق هذا الأسبوع. وبلغ سعر الذهب أمس قرب نهاية التعاملات الأوروبية نحو 1336 دولار للأوقية مرتفعا بنحو 3 دولارات عن مستويات الاربعاء.


النفط يوقف التراجع


وتماسكت أسعار النفط العالمية أمس لتوقف تراجعها الحاد منذ بداية الاسبوع. وتحرك سعر مزيج برنت فوق حاجز 107 دولارات، في حين تحرك الخام الأميركي الخفيف فوق 97 دولارا للبرميل.

وجاء توقف الهبوط بعد بيانات اقتصادية إيجابية من الصين اوقفت التأثير السلبي لارتفاع مخزونات النفط الخام الأمريكية التي دفعت الأسعار الى انخفاض حاد في الجلسة السابقة.

وفي الصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم أظهر مسح أولي لمديري المشتريات أن ارتفاع الطلبيات الجديدة في أكتوبر قاد أكبر نمو في قطاع الصناعات التحويلية خلال سبعة أشهر في دلالة على أن الاقتصاد الصيني يستعيد استقراره.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام زادت الأسبوع الماضي 5.2 مليون برميل وهي خامس أكبر زيادة هذا العام بينما زادت المخزونات في نقطة تسليم عقود نايمكس في كوشينغ للأسبوع الثاني على التوالي.

10