الرئيس المصري: العلاقة مع الأفارقة مصيرية

الجمعة 2015/02/20
السيسي يشدد على توطيد العلاقة مع بلدان القارة السمراء

القاهرة - أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن العلاقات بين مصر وأشقائها الأفارقة مصيرية، لافتا إلى رفض القاهرة الدخول في تغذية الانقسامات في القارة.

جاء ذلك خلال لقائه بعدد من رؤساء تحرير الصحف الرئيسية في دول حوض النيل وبعض دول الجنوب الأفريقي، وذلك بحضور مسؤولين عن وزارة الخارجية المكلفين بمتابعة شؤون دول حوض النيل، والوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية.

وأوضح الرئيس المصري أن القاهرة تحرص على مواصلة التشاور مع القادة والرؤساء العرب والأفارقة سواء في إطار جامعة الدول العربية أو الاتحاد الأفريقي.

وحول الملف الليبي أوضح أن “دماء المصريين الأبرياء لا يمكن أن تذهب هباء وأنه يتعين التصدي لمن يبررون القتل باسم الدين ويصنفونه في إطار الجهاد، وهي رؤى مغلوطة تجافي الحقيقة تماما”.

وذكر أن الضربة الجوية المصرية لمعاقل التنظيم الإرهابي في ليبيا، كانت مركزة واستهدفت العناصر الإرهابية فقط دون سواهم. وتسعى القاهرة إلى تعزيز علاقتها مع محيطها الأفريقي، والذي تجلى في الحراك الدبلوماسي المصري المكثف، منذ أشهر صوب دول القارة، خاصة أنهم يتشاركون نفس الهموم الأمنية والاقتصادية.

4