الرئيس المصري يدعم حق التظاهر دون الإخلال بالأمن

الأربعاء 2015/01/21
الرئيس المصري يشدد على تغليب مصلحة البلاد

القاهرة – قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أمس الثلاثاء، إنه يحترم الحق في التظاهر، لكنه حذر من أن الاحتجاجات في الوقت الراهن قد تسبب مزيدا من الضرر بالبلاد أمنيا واقتصاديا.

وفي رد منه على الاتهامات الموجهة إلى الأجهزة الأمنية بارتكاب تجاوزات في حق النشطاء، أكد السيسي في كلمته بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة أن”لا أحد أبدا ضد حقوق الإنسان، لكن مصر في ظرف استثنائي”.

ودافع السيسي عن العملية الأمنية الجارية حاليا في شبه جزيرة سيناء والتي عدها من “أعمال السيادة”، حيث قال إن 208 مسلح قتلوا بنيران الأمن المصري في أكثر من عام. كما أوضح أن 955 شخصا جرى توقيفهم وأفرج لاحقا عن أكثر من نصفهم”.

وقتل وجرح مئات الشرطيين والعسكريين في هجمات المتطرفين وآخرهم جرح ضابط وجنديين في تفجير عبوة ناسفة استهدفت مركبتهم في منطقة الشيخ زويد، الثلاثاء.

ورغم الجهود الكبيرة التي تبذلها أجهزة الأمن في مواجهة الإرهاب الذي يضرب البلاد، إلا أن الأخطاء التي ارتكبها عدد من العناصر والقيادات الأمنية، جعلها محل انتقاد دائم من قبل النشطاء الذين عبر العديد منهم عن رفضهم الاحتفال بهذا العيد.

4