الرئيس اليمني يشرف على عملية "السهم الذهبي" لتحرير عدن

الأربعاء 2015/07/15
عملية "السهم الذهبي" أسفرت عن تحرير مطار عدن الدولي

صنعاء ـ قال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي فجر الأربعاء، "إنه أشرف على عملية السهم الذهبي، لتحرير محافظة عدن جنوبي البلاد من مسلحي الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح".

ونشر هادي في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، صورةً له مع تعليق يقول فيه "رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، في غرفة العمليات المشتركة لقوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية وهو يشرف لحظةً بلحظة على عملية (السهم الذهبي)".

وتُظهر الصورة، الرئيس اليمني لابسًا الزي التقليدي اليمني، الذي يسمى شعبيًا (الثوب)، وهو يُجري اتصالًا مع قيادات في الميدان، حسب تعليق الصورة، ويجلس الرئيس اليمني في الصورة أمام شاشة حاسوب، وبجواره شخص آخر يلبس الزي السعودي التقليدي، ويجري بعض الأعمال على جهاز كمبيوتر آخر.

من جهتها، قالت المقاومة الشعبية بمحافظة تعز جنوب غربي اليمن، "إنها نفذت فجر الأربعاء، كمينًا على دورية عسكرية للحوثيين قرب مطار تعز الدولي، أسفر عن مقتل قائد عسكري، وعدد من مرافقيه".

وأوضح مصدر في المقاومة، طلب عدم الإفصاح عن اسمه "أن الكمين أسفر عن مقتل قائد كتيبة مطار تعز الموالي للحوثيين عبد الله حمله، وعدد من مرافقيه".

وتقدمت المقاومة الشعبية شرقًا، حيث سيطرت خلال اليومين الماضيين على أجزاء كبيرة من شارع الستين، وصولًا إلى مواقع قرب مطار تعز الدولي، شمال المدينة.

وصباح الثلاثاء، بدأت المقاومة في محافظة "عدن"، بمشاركة وحدات عسكرية وآليات تابعة للجيش الموالي للشرعية، وتحت غطاء جوي من طيران التحالف، عملية أطلق عليها "السهم الذهبي"، بهدف تحرير عدن، وأسفرت العملية في يومها الأول عن تحرير مطار عدن الدولي، ومعسكر بدر، ومدينة "خور مكسر"، وحي "العريش"، وتستعد للتقدم نحو "المعلا" و"التواهي".

وشن طيران التحالف غارات كثيفة ظهر الثلاثاء، على مواقع الحوثيين في العاصمة صنعاء، وقصف تجمعات لهم بالقرب من ملعب الثورة شمال العاصمة، كما استهدف بأربع غارات معسكر الدفاع الجوي بشارع الستين زمعسكر الحفا.

ووفقا لوكالة سبأ التي يسيطر عليها الحوثيون، "أسفرت غارات التحالف الثلاثاء، عن مقتل 13 مواطنًا ، وإصابة آخرين".

1