الرجال على خطى النساء في الاهتمام بنضارة بشرتهم

الأربعاء 2013/09/25
بشرة الرجل، في العشرينات، مشدودة أكثر من بشرة المرأة

نضارة الوجه مهمة للرجل مثل المرأة، وتعكس العناية بالبشرة الاهتمام بالصحة العامة، ولا شيء يمنع الرجال من الاهتمام ببشرتهم، التي تتأثر بالعديد من العوامل التي تجعلها جافة وتعجل بمظاهر شيخوختها.

بالإضافة إلى تعرضها للتغيرات الزمنية، فالبشرة في العشرين لا تشبه بأي حال من الأحوال البشرة في الخمسين، وتختلف خصائص بشرة الرجل عن المرأة، فبشرة الرجل معرضة للجفاف بسهولة، كما أنها تفرز الزيوت بنسبة تفوق إفرازات البثور والرؤوس السوداء وهي أكثر سماكة بمعدل 16 بالمئة ومكسوة بالشعر، حيث أنه يمضي قرابة 180 يوما من حياته في حلاقة ذقنه، كما أن علامات التعب والإرهاق تظهر عليها أكثر من المرأة.

ولهذه الأسباب لم تعد العناية بالبشرة حكرا على النساء، وهو ما أكده خبراء التجميل، إذ تشير الإحصائيات الألمانية إلى منافسة الرجال للنساء في استخدامهم لمستحضرات العناية بالبشرة، لأنه حتى سن الـ 30 تكون بشرة الرجل مشدودة أكثر من بشرة المرأة، لأنها مكونة من طبقات خلايا أكثر، وتحتوي على كمية أكبر من بروتين الكولاجين، الذي يحتفظ بقدر أكبر من الرطوبة، كما يساعد في إعادة بناء خلايا الجلد.

و نصح الخبراء الألمان الرجال لحماية بشرتهم من الشيخوخة والحصول على بشرة جميلة ومفعمة بالحيوية، بالمحافظة على نظافتها واستعمال الكريمات الملائمة، وعدم الإفراط في استعمال الكريمات المليئة بالدهون.

21