الركراكي يثير غضب الاتحاد المغربي

من المنتظر أن يمثل وليد الركراكي أمام اللجنة التأديبية، خاصة أن بعض الأندية التي طالتها اتهاماته طالبت بإجراء تحقيق معه.
الخميس 2018/05/24
العقوبة تطارد الركراكي

الرباط – أثارت تصريحات وليد الركراكي، مدرب الفتح، بشأن نزاهة نتائج بعض المباريات في الدوري، غضب أعضاء الاتحاد المغربي لكرة لقدم.

وعلم أن أعضاء اتحاد الكرة، غاضبون من تصريحات الركراكي، الذي شكك في نزاهة بعض الأندية، وفي النتائج المسجلة في المباريات الأخيرة بالدوري المغربي للمحترفين، على غرار مواجهات المغرب التطواني.

وأبدى الركراكي، استغرابه من بعض النتائج، التي سجلت في الجولات الأخيرة بالدوري المغربي للمحترفين.

وقال الركراكي “غابت الروح الرياضية في المباريات الأخيرة، على سبيل المثال، أنا لست راضيا عن الطريقة، التي أنهى بها المغرب التطواني الموسم، وعن النتائج السلبية التي سجلها، مباشرة بعد ضمان البقاء في الدوري الاحترافي، سأتصل بعبدالمالك أبرون، رئيس النادي، من أجل الحديث معه”.

وأوضح أن فريقه لعب بروح رياضية، وتفانى للبحث عن النتائج الإيجابية، أمام شباب أطلس خنيفرة والكوكب المراكشي وكل المباريات.

وتابع “أستغرب أيضا من فوز شباب الحسيمة الأخير على اتحاد طنجة، الفريق البطل، فريقنا قام بدوره كاملا، وأنهينا المسابقة في المركز الرابع، وهو مركز مُشرف أمام إمكانياتنا المحدودة”. وتسببت تصريحات مدرب الفتح، في جدل كبير بالأوساط الكروية، حيث عبرت إدارة المغرب التطواني عن استيائها من تصريحات وليد الركراكي، مدرب الفتح الرباطي.

وانتقد عبدالمالك أبرون رئيس المغرب التطواني اتهامات الركراكي واعتبرها أنها تثير الفتنة بالدوري المغربي.

وقرر أبرون تقديم شكوى للاتحاد المغربي لكرة القدم ضد الركراكي، كما راسل إدارة الفتح، من أجل الاستفسار حول أسباب التصريحات التي أدلى بها الركراكي.

ينتظر أن يمثل الركراكي، أمام اللجنة التأديبية التابعة للاتحاد المغربي، خاصة أن بعض الأندية التي طالتها اتهاماته، طالبت بإجراء تحقيق معه. وتطارد العقوبة، الركراكي، في حال مثوله أمام اللجنة التأديبية التابعة لاتحاد الكرة، وعدم تقديمه الأدلة والحجج على اتهاماته.

22