الروبل غائب في القرم رغم اعتماده رسميا

الثلاثاء 2014/03/25
المصارف والمحلات التجارية في أوكرانيا مازالت تتعامل بالهريفنيا

سيمفروبول (القرم) – اعلنت سلطات القرم أمس اعتماد الروبل في شبه الجزيرة التي انضمت الى روسيا إلا أن المصارف والمحلات التجارية تواصل استخدام العملة الاوكرانية بشكل شبه حصري.

وأعلن رئيس وزراء القرم سيرغي اكسيونوف إن “الدفع بالروبل بات ممكنا اعتبارا من الاثنين، لكن العملة الأوكرانية (هريفنيا) ستظل مستعملة حتى الاول من يناير من عام 2016″.

ونقلت وكالة نوفوستي الروسية عن نائب رئيس وزراء القرم رستم تميرغالييف قوله إن دفع معاشات التقاعد بالروبل بدأ أمس مع صرف 300 مليون روبل (6 ملايين يورو).

وقبل ذلك ببضع ساعات من فجر أمس أعلنت وكالة الانباء الروسية الرسمية إيتار تاس أن “التداول رسميا بالروبل بدأ أمس، وأن كل المعاملات ستتم بالعملة الوطنية الروسية اذا كان احد الجانبين مقيما روسيا”.

ويكتفي قانون إلحاق القرم بالاتحاد الفدرالي الروسي الذي تبناه البرلمان الروسي الاسبوع الماضي بالقول إن الروبل هو العملية الرسمية فور بدء العمل بالقانون وان هناك فترة انتقالية حتى بداية عام 2016.

أما على الارض، فقد ظلت المصارف والمحلات التجارية تتعامل بالهريفنيا بشكل أساسي. وأعلن موظف في احد فروع مصرف “يونيكريديت” الايطالي في سيباستوبول لوكالة الصحافة الفرنسية “لم تردنا اي تعليمات حول التداول بالروبل”. وأكد موظف آخر في مصرف “اوتشادبنك” لسنا على علم بشيء… لم تصلنا أي رسالة من السلطات”.

وكُتب على كوة أحد فروع البريد في سيباستوبول “ستحصلون على تقاعدكم بالروبل لكننا لا نعلم متى بالتحديد”.

وقال اصحاب المتاجر الذين تفقدتهم إنهم لم يتلقوا أي تعليمات وعبروا عن رفضهم استخدام الروبل.

وقال بائع في أحد المحلات “لم نحول صناديقنا الى الروبل لكن يبدو أن بعض محلات السوبرماركت الكبيرة قامت بذلك”.

في المقابل، أكدد ايغور دولغوبولوف المتحدث باسم السلطات البلدية أن الروبل “بدأ اعتماده بالفعل”.

وقال إن الأسعار “ستظل لفترة معينة مدونة بالعملتين وسيكون بالإمكان الدفع بالاثنين معا. كما سيتسنى للسكان تحويل عملاتهم الأوكرانية الى الروبل”.

10