الرياض تجدد استعدادها للتعاون لتحسين أسعار النفط

الثلاثاء 2015/04/14
خام برنت يقترب من حاجز 59 دولارا للبرميل

الخبر (السعودية) – أكدت الحكومة السعودية أمس أنها لن تعمل بمفردها على إعادة الاستقرار إلى سوق النفط، لكنها قالت إنها لا تزال مستعدة للإسهام في “تحسين أسعار النفط بشكل معقول ومقبول ولكن بمشاركة الدول الرئيسة المنتجة والمصدرة وحسب أسس واضحة وشفافية عالية”.

وأعاد البيان التأكيد على أن السعودية لا تستخدم النفط لتحقيق أغراض سياسية على حساب أي دولة وأنها ليست في منافسة مع منتجي النفط الصخري أو الموردين من أصحاب التكلفة المرتفعة “بل ترحب بالمصادر الجديدة التي تضيف عمقا واستقرارا للسوق”.

وكان وزير البترول السعـــودي علي النعيمي قد أعلن ذلك الموقف خلال مؤتمر انعقـد في الرياض في الأسبوع المــاضي. في هذه الأثناء ارتفعت أسعار النفط أمس، ليقترب خام برنت من حاجز 59 دولارا للبرميل في سوق متقلبة، مع قيام المتعاملين بتغطية المراكز المدينة بعد الختام القوي لمعاملات الأسبوع الماضي، حيث زاد المتداولون الماليون رهاناتهم على ارتفاع الأسعار وسط تباطؤ في أعمال الحفر في الولايات المتحدة الأميركية.

وقال كين هاسيجاوا مدير مبيعات السلع الأولية في نيو إدج “في الفترة الأخيرة لا يوجد اتجاه… إذا ارتفعت السوق كثيرا تحدث عمليات تغطية كبيرة للمراكز المدينة. وكذلك عندما تتراجع الأسعار”.

وأظهرت بيانات لجنة تداول عقود السلع الأولية الأميركية أن المضاربين في عقود الخام والخيارات الأميركية زادوا صافي المراكز الدائنة بنحو 52 مليون برميل على مدى الأسبوع المنتهي في 7 أبريل الجاري، وهي أكبر زيادة أسبوعية منذ عام 2011.

11