الرياض تخصص 73 ألف منتج سكني لمواطنيها منذ مطلع 2017

الثلاثاء 2017/05/16
الاعلان على الدفعة الرابعة من المساكن

الرياض – كشفت الحكومة السعودية الإثنين عن تخصيصها نحو 73 ألف منتج سكني وتمويلي لمواطنيها منذ مطلع العام الجاري، في إطار خطة تهدف إلى توفير 280 ألف منتج بحلول نهاية العام الحالي.

وذكرت وزارة الإسكان السعودية في بيان أن “المنتجات التي تم تخصيصها توزعت بين 30.8 ألف قرض تمويلي و41.2 ألف منتج سكني (فلل وأراض سكنية)”.

وأعلنت الوزارة في مؤتمر صحافي عن الدفعة الرابعة من المنتجات السكنية الممنوحة لمواطنيها خلال 2017، بنحو 20.585 منتج سكني، منها 6274 وحدة سكنية، و6611 أرض سكنية مطورة، إضافة إلى تمويل سكني مدعوم بنحو 7700 قرض.

ومنتصف يناير الماضي، أعلنت السعودية أنها ستخصص 280 ألف منتج سكني لمواطنيها، تشمل وحدات سكنية وقروضا وأراضي خلال العام الجاري، ضمن برنامجها للدعم السكني في البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الأمير سعود بن طلال بن بدر، المستشار والمشرف العام على وكالة وزارة الإسكان للدعم السكني قوله إن “هذه الدفعة تأتي استمرارا للدفعات السابقة التي تم إطلاقها ثم برنامج سكني”.

وأشار إلى أن الوزارة ماضية في تخصيص وتسليم المزيد من المنتجات شهريا للوصول إلى مستهدفها خلال العام الجاري، بما يوفّر السكن الملائم لجميع المواطنين المستحقين للدعم السكني ممن انطبقت عليهم شروط الاستحقاق.

ويعكس الاهتمام بتوفير السكن الملائم لجميع المواطنين حيث أتاحت الحكومة خيارات متنوعة وجودة عالية وسعرا مناسبا يتراوح ما بين 250 ألف ريال (66.7 ألف دولار) و700 ألف ريال (186.7 ألف دولار).

وأكد الأمير سعود أن هذا المنحى “يدعم النمو المستدام للاقتصاد الوطني عبر تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص وتحسين أداء القطاع العقاري ورفع مساهمته في الناتج المحلي، وكذلك دعم مقومات المجتمع السعودي وتوفير أسباب العيش الكريم للمواطنين”.

وتسعى وزارة الإسكان إلى دعم العرض وتمكين الطلب وتنظيم وتيسير بيئة إسكانية متوازنة ومستدامة، بما يتماشى مع أهداف برنامج التحول الوطني 2020 الذي يعد الخطوة الأولى لتحقيق “رؤية السعودية 2030”.

وقال المشرف العام على صندوق التنمية العقارية أيهم اليوسف، إن برنامج التمويل السكني المدعوم يهدف إلى تقليص فترة الانتظار إلى 5 أعوام كحد أقصى، لرفع نسبة التملك إلى 52 بالمئة وخدمة جميع المستفيدين ممن هم في قوائم انتظار الصندوق بنهاية عام 2020.

وأكد اليوسف خلال المؤتمر أن الدعم الذي سيحصل عليه المستفيد، هو تغطية كامل أرباح التمويل لمن يبلغ دخله الشهري 14 ألف ريال (3700 دولار) أو أقل، ومن يزيد دخله عن ذلك، فسيتم دعمه بحسب مستوى الدخل وعدد أفراد الأسرة.

ويعاني جانب كبير من السعوديين من الحصول على مسكن، بسبب ارتفاع الأسعار وعدم توافر الأراضي الصالحة للبناء نتيجة لامتلاك أقلية مساحات كبيرة من الأراضي غير المستثمرة.

ولمواجهة ظاهرة احتكار الأراضي ودفع مالكيها لتطويرها، وافق مجلس الوزراء السعودي في منتصف يونيو الماضي على لائحة رسوم الأراضي البيضاء بنسبة 2.5 بالمئة سنويا.

وتنتهج الرياض مسارا مختلفا في الوقت الحاضر، إذ تسعى للاستعانة بمستثمرين من القطاع الخاص لتصميم وبناء وحدات سكنية بأسعار مناسبة للمواطنين، بينما تقوم وزارة الإسكان بدور المراقب والمنظم للسوق.

10