الرياض تستثمر في التعليم والصحة مع بلاكستون

الأربعاء 2017/10/25
منصة لتحريك الاستثمارات في الاقتصاد العالمي

الرياض – كشف صندوق الاستثمارات العامة السعودي أمس أنه سوف يساهم بمبلغ 20 مليار دولار في صندوق مع شركة الاستثمار المباشر الأميركية بلاكستون حجمه 40 مليار دولار.

وقال ياسر الرميان رئيس الصندوق السيادي الرئيسي للسعودية خلال مؤتمر استثماري كبير في العاصمة السعودية الرياض أمس إن الصندوق المشترك سوف يستثمر في الاقتصاد التقليدي بما في ذلك قطاعات مثل الرعاية الصحية والتعليم.

وكان الصندوق السعودي وشركة بلاكستون قد أعلنا عن خطط إنشاء الصندوق في مايو الماضي تنفيذا لمذكرة تفاهم لتدشين آلية للاستثمار في البنية التحتية الأميركية بمساهمة أولية قدرها 20 مليار دولار من الصندوق السعودي.

وتعتزم الحكومة السعودية، في إطار إصلاحات اقتصادية أعلنت عنها في العام الماضي، توسعة الصندوق الذي تأسس في عام 1971 لتمويل مشاريع التنمية في البلاد وتعزيز قطاعات جديدة مثل السياحة والترفيه والخدمات اللوجستية.

وقال الرميان أيضا إن الصندوق يتوقع خلق أكثر من 20 ألف وظيفة بحلول عام 2020 من خلال عدد كبير من المشاريع التي يعتزم تنفيذها في السعودية.

وتتكون محفظة الصندوق من حيازات في شركات مدرجة وأيضا استثمارات في شركات غير مدرجة واستثمارات دولية وعقارية وقروض وسندات وصكوك.

في هذه الأثناء كشف الرميان في مقابلة مع قناة بلومبيرغ الأميركية للأخبار الاقتصادية تم بثها أمس إن حجم الأصول التي يديرها صندوق الاستثمارات العامة ارتفع إلى نحو 230 مليار دولار.

وأوضح أن أكبر صندوق ثروة سيادي في السعودية يستهدف تحقيق عائد يتراوح بين 4 إلى 12 بالمئة من استثماراته بحلول عام 2025.

وتقود الرياض ثورة إصلاحات شاملة لتقليل الاعتماد على عوائد صادرات النفط وإعادة بناء الاقتصاد على أسس مستدامة في إطار “رؤية المملكة 2030”.

10