الرياض تطرح سندات إسلامية جديدة

وزارة المالية تعلن استكمال طرح جديد من السندات الإسلامية بقيمة خمسة مليارات ريال (1.33 مليار دولار)، في إطار سعي الحكومة لتغطية العجز في موازنتها العامة.
الأربعاء 2018/04/25
طرح الصكوك الجديد يأتي بعد استكمال الطرح الأول بقيمة 4.8 مليار دولار

الرياض - أعلنت وزارة المالية السعودية أمس أنها أكملت طرحا جديدا من السندات الإسلامية بقيمة خمسة مليارات ريال (1.33 مليار دولار)، وذلك في إطار سعي الحكومة لتغطية العجز في موازنتها العامة بسبب انخفاض أسعار النفط.

وباعت الوزارة سندات لأجل خمس سنوات بقيمة 3.8 مليار ريال (مليار دولار) وسندات لأجل سبع سنوات بقيمة 750 مليون ريال (200 مليون دولار) وسندات لأجل عشر سنوات بقيمة 450 مليون ريال (120 مليون دولار).

وطرح الصكوك هذا هو الثاني العام الحالي بعد استكمال الطرح الأول الشهر الماضي، بقيمة 4.8 مليار دولار. وكانت السعودية قد جمعت الأسبوع الماضي مبلغ 11 مليار دولار من بيع السندات.

وجمعت السعودية 9 مليارات دولار بعد أن فتحت اكتتابا هو الأول من نوعه لبيع سندات إسلامية بالدولار في أبريل العام الماضي لأجل خمس سنوات وعشر سنوات.

وأعلنت الحكومة الشهر الماضي موافقة مجموعة من البنوك والمؤسسات المالية الأجنبية، على إعادة تمويل قرض دولي مجمّع بقيمة 10 مليارات دولار وزيادة حجمه بـ6 مليارات دولار.

ويأتي بيع السندات الإسلامية بعد أن توجهت السعودية في أكتوبر 2016 إلى سوق الدين العالمي التقليدي لأول مرة، وجمعت حينها 17.5 مليار دولار في إصدار للصكوك.

ومنذ تدهور أسعار النفط عامي 2014 سجلت المملكة عجزا في الموازنة بلغ مجموعه 260 مليار دولار في السنوات المالية الماضية، وتتوقع عجزا بقيمة 52 مليار دولار هذا العام، بحسب أرقام رسمية.

وسحبت الحكومة أكثر من 245 مليار دولار من احتياطها المالي منذ نهاية 2014 لتغطية العجز، ولكن الرياض لديها أدوات أخرى لتأمين أموال إضافية للخزينة عبر الإصلاحات الاقتصادية التي تنفذها.

11