الزمالك يتوق إلى تعويض إخفاقه القاري عبر الدروي المصري

تنتظر كلا من الأهلي حامل اللقب والزمالك وصيفه مهمة صعبة في المرحلة السادسة من الدوري بحلول الأول ضيفا على بتروجيت بملعب السويس، الثلاثاء، واستضافة الثاني سموحة، الخميس، على ملعب بتروسبورت في ختام مباريات المرحلة.
الثلاثاء 2016/10/25
كفى بكاء على الأطلال

القاهرة - يعود الزمالك إلى الأجواء المحلية بعدما لعب مباراة واحدة فقط في بطولة الدوري، نظرا لانشغاله بالمشاركة في بطولة دوري أبطال أفريقيا، حيث خاض النهائي أمام صنداونز الجنوب أفريقي فخسر ذهابا 0-3 وفاز إيابا 1-0.

وسيواجه الزمالك الثالث عشر (3 نقاط) خصما صعبا باستضافته الوصيف سموحة (12 نقطة)، على ملعب بتروسبورت الخميس، للعديد من الأسباب أهمها الندية التاريخية بين الناديين، علاوة على قوة سموحة، ورغبة الفريق في تعويض الإخفاق أمام المصري في المرحلة الماضية لتحقيق فوز يستعيد به نغمة الانتصارات.

ومن المنتظر أن يظهر الزمالك بتشكيلة مغايرة عن التي ظهر بها في الفترة الماضية حيث سيستغل الصفقات الجديدة التي أبرمها خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية والتي ينوي الجهاز الفني الاعتماد عليها لقوتها، فضلا عن رغبته في إراحة معظم اللاعبين الذين خاضوا نهائي دوري أبطال أفريقيا لتضم التشكيلة المتوقعة محمود جنش وشوقي السعيد وإسلام جمال وأسامة إبراهيم ومحمد ناصف وطارق حامد ومحمود دونغا وأيمن حفني وأحمد رفعت وستانلي أوهاويتشي وباسم مرسي.

وسعى الجهاز الفني للزمالك لتأهيل اللاعبين نفسيا وإغلاق ملف البطولة الأفريقية، خاصة أن أي سقوط مقبل سيؤثر على معنوياتهم وعلى موقع الفريق في الترتيب، في ظل تحقيق المنافس التقليدى الأهلي 5 انتصارات متتالية في الدوري.

على الجانب الآخر أكد البرتغالي جورفان فييرا أن خسارة فريقه في المباراة الماضية أمام المصري وضعت فريقه تحت ضغوط قبل مواجهة الزمالك، لأن الخسارة في مباراة ثانية أمام الزمالك ستؤثر على معنويات اللاعبين، وهو ما حاول إبعاد اللاعبين عنه خلال فترة التحضير للمباراة، مشيرا إلى أن فريقه يضم العديد من اللاعبين ذوي الخبرات والمهارات القادرة على التعامل مع المواقف الصعبة والتي تعد مواجهة الزمالك إحدى هذه المهمات.

ويأمل الأهلي المتصدر (15 نقطة) في استمرار انطلاقته المميزة وتحقيق الفوز السادس على التوالي، بعد أن فاز على الإسماعيلي والمقاولون العرب ووادي دجلة والداخلية وإسوان، تحت قيادة المدير الفني حسام البدري، الذي يأمل في تثبيت أقدامه في الولاية الثالثة له مع الفريق. وأكد البدري صعوبة المباراة للعديد من الأسباب أهمها الندية المعروفة بين اللاعبين في معظم مبارياتهم، بالإضافة إلى موقع بتروجيت في الجدول ثالثا (11)، من فوز في 3 مباريات وتعادل في اثنتين، حيث لم يخسر أي مباراة منذ انطلاقة الموسم، لامتلاكه لاعبين مميزين، علاوة على قيادة فنية متميزة بقيادة المخضرم طلعت يوسف. ويدخل الأهلي المباراة متسلحا بكل نجومه، بعدما عمل البدري على تجهيز اللاعبين البدلاء ورفع معدل لياقتهم البدنية وعلاج البعض من الأخطاء والسلبيات التي ظهرت خلال المباراة الماضية أمام إسوان.

وقال البدري “مواجهة بتروجيت صعبة وتحتاج إلى مجهود كبير من اللاعبين لأنه فريق قوي بالنظر إلى موقعه في جدول الترتيب، ولكن الجهاز الفني للفريق الأحمر يثق في قدرة اللاعبين واقتناص الثلاث نقاط”.

وأشار إلى أن المباريات المقبلة ستشهد مشاركة الوجوه الجديدة أمثال جونيور أغاي. وتابع “الفوز الذي حققه الفريق في أول خمس مباريات من عمر الدوري مجرد خطوة صغيرة في مشوار المسابقة المحلية الطويل والشاق”، لافتا إلى ضرورة العمل، وبقوة، من أجل الاستمرار في السير في نفس الطريق وتحقيق الانتصارات في كل المباريات.

وأوضح البدري أن عدم تلقي اللاعبين فترات الراحة اللازمة يدفعه إلى اتباع سياسة التدوير بين اللاعبين بما لا يؤثر على الأداء وخطة اللعب.

واتضح من التدريبات الأخيرة نية حسام البدري في عدم إجراء تغييرات جذرية على تشكيلة الفريق التي خاضت المباراة الماضية أمام أسوان باستثناء استعادة حسام عاشور في وسط الملعب واستمرار غياب علي معلول للإصابة، لتضم التشكيلة شريف إكرامي وسعدالدين سمير ومحمد نجيب وأحمد فتحي وصبري رحيل وحسام عاشور وحسام غالي ومؤمن زكريا وكريم ندفيد وعبدالله السعيد والغاني جون أنطوي.

من جانبه قال المدير الفني لبتروجيت طلعت يوسف إنه يأمل في استمرار النتائج الجيدة التي يحققها الفريق، مشيرا إلى أنه سيستغل الدفعة المعنوية للاعبين بعد الفوز خارج الديار على الاتحاد الإسكندري بثلاثة أهداف لهدف، وذلك لتحفيز اللاعبين على استمرار الانتصارات وخطف نتيجة إيجابية من حامل اللقب.

ويلعب، الثلاثاء، الداخلية مع السابع طلائع الجيش، ووادي دجلة مع النصر للتعدين، وأسوان مع الإنتاج الحربي، وتستكمل المباريات، الأربعاء، فيلتقي طنطا مع الاتحاد الإسكندري، والمقاولون العرب مع الشرقية (1)، وتختتم، الخميس، فيلتقي أيضا الإسماعيلي مع مصر المقاصة، والمصري البورسعيدي مع إنبي.

22