"الزين اللي فيك" يعرض في فرنسا

الثلاثاء 2015/06/16
بطلة فيلم "الزين اللي فيك"

باريس- عرضت إحدى عشرة قاعة سينمائية فرنسية فيلم “الزين اللي فيك” لنبيل عيوش الذي أثار جدلا كبيرا في المغرب بعد تسرب لقطات منه قبل التوضيب.

وجاء قرار الموزع لعرض الفيلم في القاعات الإحدى عشرة في إطار التضامن مع نبيل عيوش ضد قرار منع فيلمه حتى قبل أن يطلب تأشيرة عرضه في المغرب.

وأكدت شركة “بيراميد” موزعة الفيلم، أن الفيلم يعرض حاليا في سبع دور سينما في باريس وأربع دور أخرى في بروفانس (رين، نانسي، إيكس أون بروفانس وبريست).

وكانت منظمات مهنية فرنسية عديدة، من بينها جمعية المؤلفين والمخرجين والمنتجين وجمعية مخرجي الأفلام واتحاد المنتجين المستقلين، عبرت عن دعمها لنبيل عيوش، وعقدت نقاشا حول الرقابة وحرية التعبير بعد نهاية العروض، في سينما السينمائيين، في الدائرة السابعة عشرة في باريس. ومن المرتقب أن يتم عرض فيلم “الزين اللي فيك”، الذي يتناول موضوع الدعارة، في جميع دور السينما الفرنسية يوم 16 سبتمبر المقبل.

وفي المغرب، كان مقررا بدء عرض الفيلم في سبتمبر القادم، لكن نشر مقتطفات منه على الإنترنت تتضمن مشاهد لرقصات جريئة ومقاطع لكلام جنسي أثارت جدلا كبيرا. وأعلنت الحكومة المغربية نهاية مايو الماضي منع عرض الفيلم في صالات البلاد لأنه يتضمن “إساءة أخلاقية جسيمة للقيم وللمرأة المغربية”.

وطلب عيوش في وقت سابق من الجمهور المغربي عدم التسرع في الحكم على الفيلم من خلال لقطات مسربة وقال إنه “خال من المشاهد الإباحية.. بل يتضمن مشاهد صادقة وجريئة”.‏

وأثار الفيلم موجة من الاستنكار وسط المحافظين والإسلاميين وكذلك أوساط نقاد وممثلين وفنانين، في حين اعتبر بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي عيوش مخرجا “جريئا.. يعرّي الواقع المسكوت عنه في المغرب”.

16