الساحل الأميركي وجها لوجه مع إعصار دوريان المدمر

عاصفة مهددة الحياة ورياح خطيرة بقوة الإعصار من المتوقع أن تضرب أجزاء من الساحل الشرقي لفلوريدا وسواحل جورجيا وساوث كارولينا.
الأربعاء 2019/09/04
الرئيس الأميركي دونالد ترامب يقترح قصف الأعاصير بالسلاح النووي وتفجيرها قبل وصولها إلى الولايات المتحدة

ميامي (الولايات المتحدة) – قال المركز الوطني للأعاصير ومقره ميامي إن إعصار دوريان قد يطلق قوته المدمّرة على مناطق ساحلية أميركية، على الرغم من أنه من غير المتوقع أن يضرب فلوريدا.

وقال المركز في بيان  له “من المتوقع أن تضرب عاصفة مهددة الحياة ورياح خطيرة بقوة الإعصار، أجزاء من الساحل الشرقي لفلوريدا وسواحل جورجيا وساوث كارولينا، بغض النظر عن مسار مركز الإعصار”.

ومن المتوقع أن يضرب إعصار دوريان ساحل فلوريدا مساء الثلاثاء أو صباح الأربعاء قبل أن يتجه بالقرب من الساحل الشرقي للولايات المتحدة الخميس.

ويبعد مركز دوريان نحو 55 كيلومترا شمال مدينة فري بورت، المدينة الرئيسية في جزيرة غراند بهاما، ونحو 100 كيلومتر من منطقة ويست بالم بيتش في فلوريدا.

وكانت جزيرة غراند بهاما الأكثر تضررا من الإعصار خلال أكثر من 24 ساعة الماضية.

وكان رئيس الوزراء هوبرت مينيس قد أعلن الاثنين أن خمسة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم في جزر البهاما، وقال إن البلاد تواجه “مأساة تاريخية”.

10