السبسي يعاوده الحنين إلى جامعة السوربون

الخميس 2015/04/09
السبسي يعود إلى السوربون بعد 63 سنة

باريس- لم يدر في خلد الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي خلال زيارته الرسمية إلى فرنسا أن تحتفي به أشهر جامعاتها بعد أن تخرج منها قبل 63 عاما.

فقد كرمت جامعة السوربون الرئيس التونسي ونظمت مساء أمس الأول موكبا على شرفه ومنحته الدكتوراه الفخرية، وفق وكالة تونس أفريقيا للأنباء.

وفي المحاضرة التي ألقاها السبسي بالمناسبة وهو يرتدي بدلة التخرج التي على ما يبدو أنها اعادته إلى فترة شبابه قال «أعود اليوم إلى هذه المنارة العلمية الشامخة ويغمرني الشعور بالحنين والعرفان بالجميل لأساتذتي بعد 63 عاما على مغادرتي لها في يوليو 1952».

وركز خلال كلمته على عزمه استكمال مسار الانتقال الديمقراطي في تونس والعمل على وضع البلاد في سكة الالتحاق بركب البلدان المتقدمة.

ويعد السبسي ثاني رئيس وهو مباشر لمهامه يتلقى هذه الدكتوراه بعد الرئيس السنغالي ليوبولد سيدار شنغور، كما قال رئيس جامعات فرنسا فرنسوا وايل. وحسب الصفحة الرسمية للرئاسة التونسية على «فيسبوك» فإن حفل التكريم حضره عديد الشخصيات السياسية والثقافية والعلمية.

12