السجن لأسكتلندي ادعى الشلل ثم رقص

الثلاثاء 2014/07/22
محكمة التاج في بريستون تدين بالدوين بتهمة الاحتيال

بريستون – أصدرت محكمة بريطانية حكما بالسجن 9 أشهر مع وقف التنفيذ على رجل ادعى بأنه مشلول الحركة ويعاني من عدم القدرة على المشي، ليحصل على إعانة حكومية على مدى 5 سنوات، قبل أن تظهر لقطات الفيديو مشاركته في أداء الحركات الراقصة مع الفرقة التي يعمل لصالحها.

وكان ألان بالدوين من مدينة لوكربي الأسكتلندية، ادعى بأنه يعاني من عجز كبير في قدميه يمنعه من القدرة على المشي والحركة، وحصل ما بين عامي 2008 و 2013 على 48 ألف دولار كمعونة من الحكومة. وذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية، أن التحقيقات التي أجرتها وزارة العمل والمعاشات، أظهرت أن بالدوين الذي يعمل موسيقيا لصالح فرقة “موريس سولوي”، شارك عدة مرات في الرقص، كما أظهرت أشرطة الفيديو، كما شارك في عدد من الأحداث التي نظمتها الفرقة وتطلبت السير على الأقدام لعدة أميال. وأدانت محكمة التاج في بريستون بالدوين بتهمة الاحتيال، وأصدرت في حقه حكما بالسجن 9 أشهر مع وقف التنفيذ لمدة 18 شهرا، بالإضافة إلى إجباره على العمل لمدة 200 ساعة دون أجر.

وأشار مدير برنامج مكافحة الاحتيال في وزارة العمل والمعاشات جون بيكر، إلى أنه من واجب الوزارة ضمان وصول أموال التعويضات والإعانات إلى الأشخاص الذين يستحقونها، وتضييق الخناق على المحتالين.

24