السجن لإيرانية حاولت حضور مباراة رياضية

الاثنين 2014/11/03
قوامي المعتقلة منذ 126 يوما أضربت عن الطعام أسبوعين خلال شهر أكتوبر

طهران- حكم بالسجن سنة على الشابة الإيرانية البريطانية قونشيه قوامي التي أوقفت في يونيو الماضي في طهران عندما كانت تحاول حضور مباراة كرة طائرة للذكور، بعد محاكمتها بتهمة “الدعاية ضد النظام”.

وقال محامي قوامي “لم تتصل رسميا بالحكم حتى الآن لكن القاضي اطلعني عليه وحكم على موكلتي بالسجن سنة”.

وأضاف دون توضيح أسباب الإدانة، “بما أنها ليست صاحبة سوابق فقد تخفف المحكمة الحكم”. وقد أوقفت قونشيه قوامي (25 سنة) في 20 يونيو عندما كانت تشارك في تجمع نسوي يحاول حضور مباراة في البطولة العالمية للكرة الطائرة بين إيران وإيطاليا.

وأفرج عن المرأة بعد ساعات لكنها اعتقلت مجددا بعد أيام عندما عادت إلى مركز الشرطة لاستعادة أغراضها الشخصية. وأوضح مسؤول قضائي في سبتمبر إن اعتقالها لا علاقة له بالرياضة دون مزيد من التفاصيل.

وأضربت قوامي المعتقلة في سجن ايوين منذ 126 يوما، عن الطعام أسبوعين خلال أكتوبر احتجاجا على اعتقالها دون محاكمة وفق ما ورد على صفحة الفيسبوك التي تطالب من خلالها والدتها وأصدقاؤها بالإفراج عنها. واعتبرت منظمة العفو الدولية أمس في بيان الحكم “رهيبا”. وقالت “إنها فضيحة أن تسجن هذه المرأة الشابة لمجرد أنها قالت بشكل سلمي إن الإيرانيات ضحية تمييز في إيران”.

24