السجن مدى الحياة لمتورطين في الانقلاب الفاشل في تركيا

عقوبة مشددة حلت في الترسانة القانونية التركية مكان عقوبة الإعدام.
الجمعة 2020/11/27
السجن المؤبد لمتورطين أتراك في محاولة الانقلاب

أنقرة -  قضت محكمة في أنقرة الخميس بالسجن مدى الحياة على 337 شخصا من بينهم ضباط وطيارون في سلاح الجو التركي، في ختام المحاكمة الرئيسية المرتبطة بمحاولة الانقلاب الفاشلة التي استهدفت الرئيس رجب طيب أردوغان عام 2016.

وأدين هؤلاء الأشخاص بتهمة “محاولة الانقلاب على النظام الدستوري” و”محاولة اغتيال الرئيس” و”جرائم قتل متعمدة”، وحكم على 60 شخصا بعقوبات بالسجن لمدد مختلفة، فيما برئ 75 متهما في ختام هذه المحاكمة التي شملت نحو 500 متهم.

ومن الأشخاص المحكوم عليهم طيارون قصفوا عدة مواقع لها رمزية في العاصمة أنقرة مثل البرلمان، وضباط ومدنيون قادوا محاولة الانقلاب من قاعدة أكنجي ليل 15 – 16 يوليو 2016.

وحكم على غالبية هؤلاء المتهمين بالسجن مدى الحياة مع “ظروف مشددة” للعقوبة، حيث يشمل ذلك ظروف سجن أكثر صرامة وهي عقوبة حلت في الترسانة القانونية التركية مكان عقوبة الإعدام التي ألغيت عام 2004.

ويتهم أردوغان رجل الدين فتح الله غولن بالتخطيط لمحاولة الانقلاب هذه. ويقيم غولن الحليف السابق للرئيس التركي في الولايات المتحدة، وهو ينفي وقوفه وراء محاولة الانقلاب. ومنذ محاولة الانقلاب الفاشلة، تلاحق السلطات دونما هوادة أنصار غولن، وقد قامت بعمليات توقيف لا سابق لها في تاريخ تركيا الحديث، ما أثار انتقادات الهيئات الحقوقية الأوروبية.

وأوقف عشرات الآلاف من الأشخاص وأقيل أكثر من 140 ألف شخص من مناصبهم، حيث تتواصل التوقيفات حتى اليوم مع أن وتيرتها تراجعت بعد خمس سنوات على محاولة الانقلاب الفاشلة.

وتجرى محاكمات أخرى مع عدد أكبر من المتهمين؛ حيث يحاكم 520 شخصا في إطار قضية على ارتباط بأنشطة الحرس الجمهوري خلال ليلة محاولة الانقلاب.

وأنجز حتى الآن ما لا يقل عن 289 محاكمة مرتبطة بهذه المحاولة فيما تتواصل عشر محاكمات.

ودانت المحاكم حتى الآن نحو 4500 شخص، حكم على ثلاثة آلاف منهم تقريبا بالسجن مدى الحياة، حسب ما تظهره الأرقام الرسمية.

 
5