السراج يؤكد على توحيد المؤسسة العسكرية

الجمعة 2017/10/20
نعمل على تحقيق الوحدة

طرابلس - قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية فائز السراج، الأربعاء، إن “القضاء على الإرهاب وعصابات الاتجار بالبشر والعابثين بأمن الوطن يتطلب توحيد المؤسسة العسكرية وهذا ما نعمل على تحقيقه”.

وجاء تصريح السراج بعد زيارة تفقدية قام بها إلى مدينة غريان (80 كم جنوبي طرابلس) برفقة عدد من وزراء حكومة الوفاق وقائد الحرس الرئاسي العميد نجمي الناكوع، وفق بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي.

وتعاني ليبيا من انقسام سياسي وعسكري بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليا في طرابلس (غرب) والحكومة المؤقتة في مدينة البيضاء (شرق) وهي تتبع مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق والتابعة له قوات الجيش بقيادة المشير خليفة حفتر.

وأضاف السراج أن ليبيا تواجه “تحديات مختلفة سياسية وأمنية واقتصادية واجتماعية وبيدنا وحدنا حلها، وبإمكاننا الإسراع في ذلك إذا تضافرت الجهود وصفت النوايا وتوفرت الإرادة”.

وشدد السراج في تصريحاته على أن “الوقت حان لعودة الاستقرار في كامل ربوع الوطن والبدء في خطوات عملية ملموسة لبناء الدولة المدنية الديمقراطية، التي تحتكم لصناديق الاقتراع”.

وتقود الأمم المتحدة جهودا لتعديل اتفاق سياسي وقعته أطراف الصراع في 2015، وذلك ضمن خارطة طريق تأمل المنظمة الدولية أن تقود إلى إجراء استفتاء على دستور جديد ثم انتخابات رئاسية وبرلمانية.

وتعد غريان أحد نقاط عبور المهاجرين غير الشرعيين الذي يتدفقون من بلدان أفريقية على ليبيا، أملا في عبور البحر المتوسط بطريقة غير شرعية إلى أوروبا هربا من حروب أو أوضاع اقتصادية متردية.

وأعلنت البحرية الليبية، الأربعاء، إنقاذ 137 مهاجرا غير شرعي قبالة شواطئ منطقة “القره بولي” شرق العاصمة طرابلس.

وقالت البحرية إن المهاجرين من جنسيات أفريقية وعربية (دون تحديدها)، وتم الوصول بهم بعد عملية الإنقاذ إلى القاعدة البحرية طرابلس.

4