السركال ينوي الترشح لرئاسة الاتحاد الآسيوي

الاثنين 2017/11/06
يتلقى كل الدعم

أبوظبي – أوضح يوسف السركال رئيس اتحاد الكرة الإماراتي السابق أنه يفكر في إمكانية ترشحه لرئاسة الاتحاد الآسيوي. وتلقى السركال رسالة دعم من تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية، والذي قال في تصريحات صحافية “سأقوم بالاتصال بشخص أشتاق له وصديق عزيز عليه هو رئيس الاتحاد الإماراتي السابق، يوسف السركال والمنافس الشهير للشيخ سلمان آل خليفة على رئاسة الاتحاد الآسيوي سابقا” في إشارة إلى دعم الاتحاد السعودي له مستقبلا في المحافل الانتخابية القارية.

وحول وجود نية للترشح لرئاسة الاتحاد الآسيوي خلال الدورة المقبلة، بعد الدعم السعودي الواضح، قال السركال “لن أستبق الأحداث إلا إذا التقيت مع المستشار تركي آل شيخ، واطلعت على رؤيته وأهدافه، وللعلم أنا ابن السعودية مثلما أنا ابن الإمارات، وإذا كان للأشقاء في المملكة أهداف يمكن أن تتحقق من خلالي، فلن أتردد في قبول أي مشروع مستقبلي يربط السعودية والإمارات”.

ومن المتوقع أن يلتقي تركي آل الشيخ مع يوسف السركال على هامش مباراة الهلال وأوراوا الياباني في ذهاب نهائي أبطال آسيا في 18 نوفمبر. عن تصريحات تركي آل شيخ وأسباب قبول تلك الدعوة قال السركال في تصريح صحافي “الدعوة التي وجهت لشخصي من قبل المستشار تركي آل الشيخ تعتبر دعوة لها ثقلها الكبير على المستوى الخليجي والعربي، كونها تأتي من شخصية رياضية، تتولى منصبا رياضيا مهما في المملكة العربية السعودية، وإن دلت على شيء فإنها تدل على مدى التقدير السعودي لعملي خلال الفترة الماضية في مجال كرة القدم”.

وكان رئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ تعهد بحماية الكرة السعودية في تصريحات إعلامية بقوله “لن أسمح بأن يتكرر ما حدث من إجحاف بحق الأندية والمنتخبات السعودية سابقا، خاصة من الاتحاد الآسيوي” وهو ما فتح الباب أمام التكهنات المثارة حول مساندة السعودية للسركال للترشح إلى رئاسة الاتحاد الآسيوي.

22